المعارضة البحرينية تحمل السلطات مسؤولية تدهور صحة أكبر مرجعية بالبلاد

0
394

المعلومة/بغداد..

أعلنت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية كبرى جمعيات المعارضة البحرينية، الاثنين، أنها تتابع بقلق الوضع الصحي لأكبر مرجعية دينية في البحرين الشيخ عيسى قاسم، محملة السلطات المسؤولية الكاملة عن تدهور صحة الشيخ قاسم.

وقالت الجمعية في بيان اطلعت عليه /المعلومة/، إن “السلطات (بمن فيهم رأس النظام) تتحمل المسؤولية الكاملة عن تدهور صحة وعلاج آية الله الشيخ عيسى قاسم نتيجة وجوده تحت الحصار والإقامة الجبرية وعدم القدرة على متابعة وضعه الصحي الا عبر الإجراءات والقرارات الامنية التي تفرض كل تفاصيل وظروف العلاج وتلقي الطبابة المطلوبة”.

وأضاف البيان، أن “فرض الإقامة الجبرية المشددة وإحكام الطوق على حركة سماحته وهو في هذه المرحلة من العمر والظروف الصحية غير المستقرة أمر خطير وتداعياته بالغة التأثير على صحته”.

وطالبت الجمعية بـ”ضرورة رفع الحصار والإقامة الجبرية عن سماحته وارجاع كافة حقوقه المدنية والإنسانية والدينية وهو جزء اساسي للعمل على معالجة الاوضاع الانسانية والحقوقية والسياسية التي تحتاجها البحرين”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here