قانوني كندي :- المتطرفون الداعمون للصهاينة يمنعون استئناف العلاقات مع ايران

0
310

المعلومة/ بغداد…

 انتقد المحامي والرجل القانوني الكندي ‘ادوارد كوريغن’ قطع العلاقات بين بلاده و ايران لما له من تاثير سلبي علي المواطنين الايرانيين- الكنديين مؤكدا ان المتطرفين الداعمين لاسرائيل في كندا يعملون بشكل جاد علي الحد من اعادة العلاقات بين طهران و اتاوا.

ونقلت وكالة ارنا الايرانية في مقابلة تابعتها وكالة /المعلومة/ عن كوريغن قوله الاحد تعقيبا على القرار الاخير الصادر عن البرلمان الكندي بشأن العلاقات مع ايران إن ” ايران لم ولن تشكل تهديدا على كندا و حان الوقت لمعالجة المشاكل الناجمة عن قطع العلاقات بين الجانبين للمواطنين الايرانيين– الكنديين و اسرهم”.

واضاف أن”الدول الاوروبية اثبتت بانها تدرك اهمية العلاقات مع ايران إلا ان وسائل الاعلام الكندية اظهرت صورة قاتمة عن ايران لدى الراي العام الكندي و تذرعت بها الجماعات المتطرفة في اللوبي الصهيوني و المسيحيين المحافظين للحد من استئناف العلاقات مع ايران”.

وحول عجز الحكومة الكندية برئاسة جاستن ترودو عن وضع حد لوقف العلاقات مع ايران و تدارك اخطاء الحكومة السابقة اوضح ان “هذا الموضوع يجسد ضعف عمل رئيس الوزراء الكندي”. انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here