الخامنئي: على العالم الإسلامي تعزيز قدراته العلمية لمواجهة الإملاءات الأمريكية

0
268

المعلومة/بغداد..

أكد قائد الثورة الإسلامية السّيّد على الخامنئي، السبت، أن العالم الإسلامي يشهد “صحوة” على الرغم من الجهود الغربية لإنكارها، مشددا على ضرورة أن يعزز العالم الإسلامي من قدراته العلمية لكي يستطيع الوقوف في مواجهة الإملاءات الامريكية.

وقال الخامنئي خلال استقباله المشاركين في مؤتمر “دور الشّيعة في ظهور وتوسّع العلوم الإسلامية”، إن “الوحدة والتّحرك الجدّي من أجل التطور العلمي في كافة العلوم هما من حاجات العالم الإسلامي اليوم”، مشيرا إلى أن “هناك صحوة في العالم الإسلامي على الرغم من الجهود الغربية لإنكارها؛ هذه الصّحوة تشكّل أرضيّة نحو مزيد من التّمايل باتجاه الإسلام كما تبعث على أمل لمستقبل أفضل”.

وأضاف أنه “في هذه الأجواء، فإن كل عمل يؤدي إلى تعرّف المسلمين على نقاط قوّة بعضهم البعض ويُشكّل أرضيّة لتضامنهم، هو يساعد على وحدة الأمة الاسلامية”.

وأكد الخامنئي على “ضرورة تفعيل المراقبة الجديّة للوقوف أمام أي شبهات بين الفراق الإسلامية”، لافتا إلى أن “موضوع التّطور العلمي والتّحرّك الجدّي في هذا المجال هما من المسائل المهمة للغاية التي يحتاجها العالم الإسلامي اليوم”.

واعتبر أن “السبب الرئيسي لخضوع العالم الإسلامي للقوى العالمية هو التّخلّف العلمي”، مشيرا إلى أن “العالم الغربي وبعد قرون متوالية من التّخلّف العلمي، استطاع ان يستفيد من التطور العلمي للعالم الإسلامي وأن يعزز من ثرواته وقوّته العلمية، العسكرية، السياسية والدّعائيّة وفي نهاية المطاف أن يستعمر الدّول الإسلامية وأن يوصلها الى وضعها الرّاهن”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here