جمعية: 30 مؤسسة إعلامية اغُلقت بسبب الأزمة المالية و1000 صحافي بلا عمل

0
580

المعلومة/بغداد..

كشفت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة، الخميس، عن تعرض أكثر من 30 مؤسسة إعلامية للاغلاق بسبب الأزمة المالية التي تشهدها البلاد، فيما أكدت أن أكثر من 1000 صحافي يجلسون حاليا بلا عمل.

وقال رئيس الجمعية ابراهيم السراج في تصريح لـ/المعلومة/، إن “الفترة الماضية شهدت اغلاق أكثر من 30 مؤسسة إعلامية نتيجة الأزمة المالية التي تمر بها البلاد”، مبينا أنه “نتيجة لاغلاق تلك المؤسسات فان أكثر من 1000 صحافي فقدوا اعمالهم وهم حاليا يجلسون بلا عمل”.

وأضاف السراج، أن “الصحافي العراقي يواجه جملة صعوبات في عمله بينها حق الحصول على المعلومة وعدم التعاون الجهات المعنية معه”، داعيا مؤسسات الدولة إلى “مساعدة الصحافي العراقي في ظل الظروف المعقدة التي يعيشها”.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة أعلنت بموجب قرارها 48/432 المؤرخ 20 كانون الأول 1993 يوم 3 أيار يوما عالميا لحرية الصحافة، ومنذ ذلك الحين يُحتفل في هذا اليوم في كل عام بالذكرى السنوية لإعلان ويندهوك. انتهى/25م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here