كندا: “دواعش” العراق وسوريا يخططون لشن هجمات كيميائية

0
455

المعلومة/ بغداد…

حذرت وثائق حكومية كندية نشرت اليوم السبت، من أن عودة عناصر داعش الارهابي من العراق وسوريا الى البلاد يمكن أن يشكل تهديدا بالاسلحة الكيميائية كون بعض العناصر على معرفة بكيفية تصنيعها واستخدامها في هجمات ارهابية.

ونقلت صحيفة “غلوبال نيوز” الكندية في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن الوثائق التي حصلت عليها قولها إن “تنظيم داعش الارهابي استخدم بشكل متكرر غاز الكلور والخردل في سوريا والعراق مما يثير احتمالية استخدامها في كندا في هجمات بعودة الارهابيين الاجانب الى البلاد”.

واضافت أنه “وعلى الرغم من الهجوم الكيميائي في كندا يبدو بعيد المنال ، لكن لايزال هناك خطر الارهابيين العائدين الى كندا بعد ان اكتسبوا معرفة باستخدام الاسلحة الكيميائية الخام”.

وتابعت أن “القضية تعتبر واحدة من التعقيدات التي تواجه اجهزة الامن والشرطة الكندية التي تستعد لعودة اولئك الارهابيين بعد هزيمتهم في العراق وسوريا من تنظيمات داعش والقاعدة فيما تقول الحكومة الفيدرالية أن حوالي 100 متطرف غادروا كندا للانضمام للجماعات الارهابية وعاد 60 فردا منهم بعد أن عملوا معها هناك”.

واكدت الوثائق أنه “بالنظر الى الاوضاع على الميدان فان السلطات تتوقع ان يعود المزيد من المتطرفين في الاشهر القليلة المقبلة بما فيهم النساء والاطفال”.

واشارت الوثائق الى أن “فرص نجاح هجوم بالأسلحة الكيماوية في كندا تعتبر منخفضة للغاية بسبب الضوابط المحلية القوية على المواد والتكنولوجيا المطلوبة ومع ذلك، فإن استخدام داعش المعروف لمواد كيميائية صناعية سامة متاحة تجاريًا في الهجمات يدل على قدرة المجموعة على استخدام أي وسيلة متاحة”. انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here