سياسي: مواقف الجامعة العربية من قضايا المنطقة إعلامية فقط

0
513

المعلومة/بغداد.. 

اكد الخبير السياسي، حافظ آل بشارة، الخميس، ان القضايا المهمة المتعلقة بفلسطين وسورية واليمن، يتم مناقشتها وحسم امرها داخل اروقة البيت الابيض، معتبرا أن ما تقوم به الجامعة العربية مجرد تسجيل موقف اعلامي وخطابات من دون أي افعال.

وقال آل بشارة في تصريح لـ /المعلومة/، ان “الجامعة العربية تعد اليوم نادٍ خاص للرؤساء والامراء الملوك العرب، وليست مؤسسة تابعة للشعوب العربية او معبرة عنها، حيث تعتبر نادٍ لاصحاب السلطة الذين وصلوا الى مواقعهم بدعم من المخابرات العالمية وبتسهيل من الدول العظمى”.

واضاف ان “الرؤساء والقادة العرب يعدون حراساً لمصالح تلك الدول، حيث لايتوقع ان يتطرقو الى أي قضية مهمة تخص مصير الشعب السوري او اليمني، وان تطرقوا في موضوع فلسطين فهو مجرد تنظير وخطاب لايسهم بشيء”.

واوضح آل بشارة ان “القمة العربية التي عقدت في الرياض لم تختلف عن سابقاتها، حيث يجري فيها استعراض للخطابات الاعلامية الرنانة دون أي فعل او حل لقضية الشعوب المحطمة جراء العدوان الاميركي والصهيوني”، مبيناً ان “كل القضايا المهمة المتعلقة بسورية وفلسطين واليمن يتم تداولها بين الحكام العملاء داخل اروقة البيت الابيض”.

واكد ان “الضربة الموجهة نحو سورية ماهي الا محاولة لجس النبض العربي من اجل تكرار العملية مرة اخرى، خاصة اذا لم تجد الادارة الاميركية موقفاً رادعاً لها من قبل العرب”. انتهى/25ن

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here