المطلك: معظم ملفات الفساد متورط بها طائفيون وقد يفوزون بالانتخابات مرة اخرى

0
337

المعلومة/بغداد..

أكد القيادي في ائتلاف الوطنية صالح المطلك، الأربعاء، أن معظم ملفات الفساد في العراق متورطة بها شخصيات طائفية، وفيما رجح فوزهم مرة اخرى بالانتخابات المقبلة، دعا الاغلبية الصامتة من العراقيين إلى الخروج لتحديد مصير العراق.

وقال المطلك في حوار مع صحيفة “العربي الجديد” واطلعت عليه /المعلومة/، إنه “ثبت للعراقيين أن معظم ملفات الفساد يتورّط بها طائفيون من السنة والشيعة إن لم أقل كلهم من الطائفيين، وقد أوغلوا في الفساد إلى العظم، وهؤلاء اغتنموا الفرصة للسرقة والإضرار بالبلاد مادياً، والقسم الأكبر منهم طبعاً يجد في الخطاب الطائفي واستمراره في العراق غطاءً مناسباً لاستمرار الفساد ولبقائه في السلطة. لذا الطائفية والفساد مترابطان، ومستقبل العراق يعتمد على اختيار العراقيين أنفسهم في هذه الانتخابات”.

وأضاف أن “الانتخابات المقبلة هي نفسها التي أجريت في السنوات السابقة، لا تختلف، ولكن الشعب هو من يقرر إن كان يريد لهذه الانتخابات أن تختلف عن السابقة أم لا، وبصراحة مطلقة، الذين جيّشوا الموظفين لصالحهم أو الذين سيستعملون الصوت الطائفي في هذه الانتخابات، سوف يفوزون فيها كما فازوا في السابق، ما لم يذهب العراقيون بشكل كثيف للاقتراع”.

واشار المطلك إلى أن “الأغلبية الصامتة من الشعب العراقي التي عزفت عن الانتخابات في السابق عليها أن تخرج يوم 12 من الشهر المقبل إلى مراكز الاقتراع، لكي تقرّر مصير العراق، وأقول لكل العراقيين، حتى لا يضعف العراق بسبب عزوفكم عن الانتخابات، عليكم المساهمة والتصويت لمن تجدون أنه سيخدم العراق وليس الطائفة أو القومية”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here