لجنة نيابية: أسباب الحكومة غير مقنعة إزاء الكشف عن مصير مفقودي “سبايكر”

0
809

المعلومة/بغداد..

حملت لجنة الشهداء البرلمانية، الأربعاء، الحكومة المركزية مصير المفقودين في مجزرة سبايكر، مؤكدة ان الحكومة لم تعطِ اسباب مقنعة الى يومنا هذا عن مصير الشباب المفقودين في سبايكر، بالإضافة إلى الحجج غير المقنعة التي خرجت بها الحكومة لذوي الشهداء والمفقودين.

وقال عضو اللجنة، النائب عبد الاله النائلي في تصريح لـ/المعلومة/، ان “الحكومة المركزية لم تكشف الى يومنا هذا عن مصير الشباب المفقودين في جريمة سبايكر التي راح ضحيتها مايقارب الـ 1700 شاب بين شهيد ومفقود على أيدي داعش الارهابي”.

واضاف النائلي، ان “لجنة الشهداء طالبت الحكومة اكثر من مرة بإيضاح اسباب عدم كشف مصير المفقودين، حيث كانت الاجابة (عدم توفر السيولة المالية لذلك الغرض)”، مبيناً ان “وزارة المالية لم توفر المبالغ اللازمة للكشف عن مصير المفقودين”.

واوضح ان “الحكومة المركزية وعلى رأسها رئيس الوزراء حيدر العبادي، بالاضافة الى وزارة المالية، يتحملان مسؤولية عدم الكشف عن مصير المفقودين في جريمة سبايكر”.

واكد النائلي ان “ذوي الشهداء والمفقودين لم يحصلوا من الحكومة الا على الراتب التقاعدي لابنائهم، ومن المفترض منحهم قطعة ارض سكنية او تعويضها بمبلغ 50 مليون دينار، تكريماً لما قدموه من دماء في سبيل الوطن واغاثة لما تركوه من نساء ارامل واطفال ايتام، ينبغي الاهتمام بهم”. انتهى/25ن

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here