“بدر”: عودة البيشمركة للمناطق المتنازع عليها مرهون بتقديرات الحكومة

0
357

المعلومة/بغداد..

أكدت كتلة “بدر” النيابية، السبت، أن عودة قوات البيشمركة إلى محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها مرهون بتقديرات الحكومة العراقية والوضع الأمني، مشددة على أن وجود الحشد الشعبي في تلك المناطق أصبح ضمانة لاستباب الأمن والاستقرار.

وقال النائب عن الكتلة رزاق الحيدري في تصريح لـ/المعلومة/، إن “عودة قوات البيشمركة إلى محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها يعود إلى تقديرات الحكومة العراقية وتقييمها للمشهد الأمني في تلك المناطق”.

وأضاف الحيدري، أن “الحكومة الاتحادية هي الجهة الوحيدة صاحبة الشأن في مسألة اعادة انتشار البيشمركة وأماكن تواجدها ونوعية سلاحها”، مؤكدا في الوقت نفسه أن “وجود الحشد الشعبي في تلك المناطق أصبح ضمانة لاستباب الأمن والاستقرار فيها”.

وكانت صحيفة “العربي الجديد” كشفت اليوم السبت، عن ضغوط تمارسها الإدارة الأميركية على رئيس الوزراء حيدر العبادي فعادة قوات البيشمركة إلى بعض المناطق المتنازع عليها، مؤكدة وجود رفض شعبي وسياسي لعودة تلك القوات.

فيما  مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي،  أنه لا يمكن لأي قوى خارجية أن تقرر مصير الوضع الأمني في العراق وتحدد انتشار ومهام القوات بدل الحكومة العراقية. انتهى/25م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here