توجيه اتهامات تصل عقوبتها الى الاعدام للمعارض السوداني الصادق المهدي

0
360

المعلومة/ بغداد…

اتهمت نيابة أمن الدولة في السودان زعيم حزب المعارضة الرئيسي الصادق المهدي بالتحالف مع مجموعات متمردة لإسقاط نظام الرئيس عمر البشير.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية في خبر تابعته /المعلومة/، أن “نيابة أمن الدولة وجّهت بتقييد دعاوى جنائية في مواجهة الصادق المهدي رئيس حزب الأمة بسبب التعامل والتنسيق مع الحركات المسلحة المتمردة لإسقاط النظام”.

واضافت أن “هذا الإجراء يأتي بعد أن تقدم جهاز الأمن والمخابرات الوطني بعريضة إلى نيابة أمن الدولة في مواجهة الصادق المهدي وآخرين”، مشيرا إلى أن “النيابة العامة وجهت إلى رئيس الوزراء الأسبق تهما جنائية وإرهابية عديدة، علما بأن بعض هذه التهم تصل عقوبتها إلى الإعدام”.

وتابعت أن “الاتهامات وجهت على خلفية توقيع المهدي بوصفه رئيساً لحزب الأمة القومي المسجل مع الجبهة الثورية والحركات المسلحة المتمردة على إعلان دستوري وإصدار بيان ختامي يعلن عن التعامل والتنسيق المشترك لأجل إسقاط النظام بقوة السلاح، بجانب تحريض المواطنين عبر وسائل التواصل الإجتماعي على الخروج على الدولة والتمرد عليها وإحداث الفوضى والزعزعة”.

وكان الرئيس السوداني قد اعلن في وقت سابق امام البرلمان أنه سيتخذ إجراءت قانونية  ضد السياسين الذين يتحالفون مع المجموعات المتمردة. انتهى /25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here