دراسة: الاطفال الفقراء أصبحوا أكثر بدانة من أقرانهم الأثرياء

0
382

المعلومة/ بغداد..

أظهرت دراسة جديدة أجراها باحث في جامعة “كوليدج لندن”، ان الأطفال الفقراء أصبحوا اليوم أكثر بدانة من أقرانهم الأثرياء.

وبالرغم من ارتباط الفقر، تقليديا، بسوء التغذية والنحافة، الا ان الدراسة الجديدة التي قارنت بين أطفال اليوم وأولئك الذين ولدوا في الأربعينيات والخمسينيات والسبعينيات من القرن العشرين، وجدت تحولا دراماتيكيا في ما يتعلق بالوزن، في المملكة المتحدة.

ووجدت الدراسة أن “مؤشر كتلة الجسم (BMI) قد ارتفع بين أكثر الأطفال حرمانا اجتماعيا. وبالنسبة للأطفال الذين ولدوا في عام 2001، عندما بلغوا الخامسة عشرة من العمر، كان هناك فرق يبلغ 1.4 كلغ بين الطبقتين الاجتماعيتين، وهو أعلى رقم مسجل على الإطلاق”.

وقال الباحث ديفيد بان الذي أجرى الدراسة، إن “تغيرات كبيرة حدثت في الأنظمة الغذائية ومستويات النشاط البدني منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث أن إدخال الوجبات السريعة في النظام الغذائي الحديث كان له تأثير كبير”.

وأضاف بان أن “النظم الغذائية المتبعة قديما كانت صحية أكثر، حيث كان لدى الأطفال خضروات أكثر من الآن، مما يصعب اكتساب الوزن الزائد”.

وأشار الى أن “الفقر كان يعني سابقا عدم وجود سعرات حرارية كافية، أما الآن فقط أصبح الفقر مرتبطا بالسعرات الحرارية الرديئة والزائدة”. انتهى/25ز

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here