أميركا تستعد لالغاء مكتب المبعوث الخاص للتحالف الدولي

0
215

المعلومة/ ترجمة…

كشفت مجلة “فورين بوليسي” الامريكية، الأحد، عن عزم وزارة الخارجية الامريكية إلغاء مكتب المبعوث الخاص للتنسيق ضد “ داعش” والذي يترأسه الدبلوماسي الامريكي المخضرم برت ماكغورك مما اثار المخاوف في داخل الدوائر الامريكية من تزايد الفراغ الدبلوماسي الامريكي في العراق وسوريا.

وذكر التقرير الذي ترجمته /المعلومة/، أن “هذا القرار يأتي في لحظة يتجدد فيها سفك الدماء والفوضى الدبلوماسية في سوريا حيث يندلع القتال بين حليف الولايات المتحدة في الناتو تركيا ضد القوات الكردية المدربة امريكيا في عفرين”.

واضاف أن “بعض الخبراء والدبلوماسين الامريكان قالوا إنه من السابق لأوانه النظر في سحب المبعوث الخاص في الوقت الذي تكافح فيه الولايات المتحدة في ايجاد صياغة استراتيجية جديدة متماسكة بعد داعش”، بحسب تعبير التقرير.

من جانبه قال زميل معهد الشرق الاوسط تشارلز ليستر إن “الولايات المتحدة بحاجة الان اكثر من اي وقت مضى الى بعض الشخصيات المهمة للقيام بهذا العمل الدبلوماسي”.

وقال مساعدو الكونغرس الذين لديهم معرفة بالتغييرات إن “مهام المبعوث ستقل على الارجح وتطوى الى مكتب مكافحة الارهاب بوزارة الخارجية، فضلا عن مكاتب اخرى. ولن يتم تمديد عقود الموظفين الذين ليسوا من موظفي الخدمة المدنية المهنية، وسيتم تعيين بقية موظفي وزارة الخارجية المهنية في مكاتب أخرى”.

واشار التقرير الى انه” لا يزال توقيت التغيير المخطط غير واضح، وكذلك ما إذا كان ماكغورك سيتولى منصبا دبلوماسيا آخر في الإدارة، فيما قال أحد مساعدي الكونجرس على دراية بالمناقشات إن: الفكرة هي أنه يمكنه تقديم شيء آخر في بعض زوايا الحكومة”.  انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here