مصدر استخباري “مزدوج” قاد شهداء الحشد المغدورين إلى حتفهم بالحويجة

0
1815

المعلومة/بغداد..

كشف رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، الثلاثاء، عن تفاصيل جديدة بشأن حادثة الغدر التي تعرضت لها قوة من الحشد الشعبي في منطقة السعدونية التابعة لقضاء الحويجة، مشيرا إلى أن مصدر استخباري “مزدوج” قاد الشهداء المغدورين إلى حتفهم.

وقال الزاملي في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية واطلعت عليه /المعلومة/، إن “مصدر استخباراتي يعمل بشكل مزدوج لقوات الحشد و( داعش) أبلغ القوات باختباء عناصر إرهابية في إحدى القرى وأنه ليست لديهم أسلحة، فأخذ القوة حتى من دون أسلحة كبيرة وذهب بهم لاعتقال تلك العناصر فتمت عملية قتلهم”.

وأكد الزاملي، “وجود خلايا نائمة لـ( داعش) في مناطق أطراف كركوك، وهي مناطق واسعة وتتمتع بتضاريس وعرة وغير ممسوكة بشكل كامل من القطعات العسكرية، وتختبئ عناصر ( داعش) في مناطقها النائية التي تمكنهم من القيام بعمليات كرّ وفر ضد القوات الأمنية المختلفة”.

من جانبه وصف نائب محافظة كركوك السابق إسماعيل الحديدي، استشهاد 27 عنصرا من قوات الحشد بـ”الحادث الكبير وغير المتوقع”، مؤكدا أن “ داعش” ما زال موجودا في هذه المناطق، وهي مناطق مكونة من جبال ووديان ومزارع ومبازل للمياه. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here