الامم المتحدة تعلن إزالة اكثر من 45 ألف قطعة متفجرات وذخائر في العراق

0
239

المعلومة/ ترجمة …

أكد تقرير لمنظمة الامم المتحدة لمكافحة الالغام، الخميس، أن عصابات داعش الارهابية تركت كميات كبيرة تضم عشرات الالاف من المواد المتفجرة والالغام في جميع المدن التي كانت تحتلها في العراق، لافتا إلى إزالة 45 ألف قطعة ما بين متفجرات وذخائر.

وذكر موقع فويس اوف امريكا نقلا عن التقرير الذي ترجمته وكالة / المعلومة/ قوله   إن “وجود الذخائر غير المنفلقة والالغام والفخاخ غير المنفجرة في المناطق المحررة حديثا هو ما يمنع عودة النازحين في الوقت الحالي الى منازلهم بامان  على الرغم من انه لايزال هناك حوالي 2.5 مليون شخص مشردين من المناطق التي كانوا يعيشون فيها”.

واضاف أنه “عقب عمليات التحرير تقوم الفرق التابعة للامم المتحدة بعمليات تقييم للاوضاع مع متابعة انشطة تطهير المناطق باقرب وقت ممكن”.

ونقل تقرير الموقع عن مدير برنامج الامم المتحدة الرئيسي للاعمال المتعلقة بازالة الالغام بهر لودهامر قوله إن “حوالي 45 ألف من المتفجرات والذخائر  و750 من العبوات المحلية الصنع قد ازيلت من عدة مناطق تم تحريرها مؤخرا في العراق”.

واضاف أن ” عمليات التطهير تتركز بشكل رئيسي على الفلوجة وغرب الموصل التي حررتها القوات العراقية من مجاميع داعش الارهابية “، مشيرا الى أن ” الاوضاع في غرب الموصل مازالت خطيرة جدا”.

وتابع أن “الحاجة كبيرة جدا في غرب الموصل، حيث نجد مخاطرمواد متفجرة في كل شارع وكل منزل وكل زقاق وكل قطعة من البنى التحتية”.

واكد لودهامر أن “ازالة مخاطر المتفجرات يجب ان تحدث قبل القيام بأي اعمال اعادة تأهيل او اعادة اعمار فى العراق”، مشيرا إلى أن “الأمر سيستغرق أكثر من عقد من الزمان قبل أن يتم تطهير غرب الموصل بالكامل”. انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here