محافظ الأنبار: عملية البغدادي تمت بسرية

0
1921

المعلومة/بغداد..

أكد محافظ الأنبار محمد الحلبوسي، الأحد، أن عملية ناحية البغدادي التي راح ضحيتها عدد من المدنيين ومنتسبي القوات الأمنية والحشد العشائري تمت بسرية جدا، مشيرا إلى أن المحافظة بانتظار نتائج التحقيق.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية في تقرير اطلعت عليه /المعلومة/، عن الحلبوسي قوله، إن “العملية تمت بطريقة سرية جدا، ولم يتم التنسيق مع بعض الجهات الأمنية كون الهدف المطلوب اعتقاله ابن شيخ عشيرة، وبالتالي كان لزاما ضمان سرية العملية”.

وأضاف الحلبوسي أن “ناحية البغدادي لم تسقط بيد تنظيم داعش وبقيت صامدة رغم الحصار ومحاولات التجويع، وبالتالي فإن دخول جماعة مسلحة يمكن أن يثير تساؤلات بخصوص هويتها، خشية أن تكون من الجماعات الإرهابية، ولذلك تم استهداف المجموعة من قبل أحد المنازل المجاورة رغم أنها تمكنت من اعتقال الشخص المطلوب، حيث سبق لأفراد من تنظيم داعش ارتدوا ملابس القوات الأمنية وهاجموا المواطنين وأعدموا العشرات منهم قبل سنوات”.

 وتابع أنه “إثر الانسحاب تم قصفهم من قبل طيار أميركي، الأمر الذي تطلب الوقوف عند الملابسات الخاصة بذلك، لأنه غير مبرر، وهو ما ننتظر نتائج التحقيق الذي فتحته قيادة العمليات المشتركة”، كاشفا عن “فتح تحقيق خاص من قبل السفارة الأميركية مع الطيار الأميركي”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here