الحزب الشيوعي: وجود مستشارين أميركان بمفوضية الانتخابات يبعث على الشكوك

0
439

المعلومة/بغداد..

حذر سكرتير الحزب الشيوعي العراقي رائد فهمي، الأحد، من ان وجود مستشارين اميركان في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أمر يبعث على الشكوك، داعيا المفوضية إلى ضرورة توضيح ذلك للرأي العام.

وقال فهمي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “وجود مستشارين أميركان بشكل غير معلن في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أمر يبعث على الشكوك”، مبينا أن “الحكومة مطالبة بالاجابة عن هذه الاسئلة وتوضيحها للرأي العام”.

واشار فهمي إلى “وجود قلق وشكوك لدى الشارع العراقي بشان التلاعب بالعملية الانتخابية بمختلف المراحل”، داعيا إلى ضرورة “معالجة ذلك بمزيد من الشفافية والرقابة”.

وكانت كتلة “صادقون” النيابية كشفت امس السبت، عن وجود مستشارين أميركان يعملون داخل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، عادا ذلك “تدخلا سافرا” بشؤون العملية الانتخابية وتهديداً لنزاهتها، فيما اشار إلى وجود اتفاقات أميركية مع شخصيات واحزاب لتأجيل الانتخابات وإعلان حكومة طوارئ.

فيما حذر مقرر مجلس النواب نيازي معمار اوغلو حذر في تصريح سابق لـ/المعلومة/، من عمليات تلاعب في نتائج الانتخابات المقبلة من قبل الجانب الأمريكي, عادا تأكيد السفارة الأمريكية في بغداد على إجراء الانتخابات في موعدها تدخلا سافرا في الشأن الداخلي العراقي. انتهى/25م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here