صحيفة: اتحاد القوى يلعب بآخر ورقة لتأجيل الانتخابات وتمديد عمل البرلمان

0
497

المعلومة/بغداد..

رأت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، الخميس، أن التلويح بإعلان حالة الطوارئ من قبل اطراف في اتحاد القوى تعتبر آخر ورقة لهم من اجل تأجيل الانتخابات النيابية المقررة في ايار المقبل، فيما اشارت إلى أن الخطوة قد تحظى بدعم كردي.

وقالت الصحيفة في تقرير لها اطلعت عليه /المعلومة/، نقلا عن مصادر داخل اتحاد القوى، إن “الطوارئ هي آخر ورقة للقوى السنية، ورئيس البرلمان شخصياً، من أجل تمديد عمل مجلس النواب أولاً، وتأجيل الانتخابات ثانياً”، مؤكدة أن “القانون مدرج على أولويات رئاسة البرلمان وقد يطرح في أي لحظة”.

 وأضافت أن “خطوة رئيس البرلمان سليم الجبوري ليست انفرادية، بل حظيت بدعم أطراف كثيرة داخل الاتحاد”، مشيرة إلى أنها “قد تحظى بدعم أطراف عديدة أخرى، أبرزها التحالف الكردستاني، وجناح رئيس الحكومة حيدر العبادي، الذي ستصب تلك الخطوة في صالحه عبر تمديد عمل الحكومة واستمراره في منصبه”.

وبينت الصحيفة، أن “اتحاد القوى لجأ إلى مقترح جعل التصويت على تحديد موعد الانتخابات داخل البرلمان سرياً، بعدما حصل على وعود من كتل كثيرة بالتصويت لصالح التأجيل”، لافتة إلى أنه “تم تجمع أكثر من 150 توقيعاً نيابياً للتصويت سراً على موعد الانتخابات”.

ونقلت الصحيفة عن النائب محمد الصيهود قوله، إن “حالة الطوارئ مرفوضة جملة وتفصيلاً، ولا يمكن للبرلمان أن يقدم على مثل هذه الخطوة”، مذكّراً بأن “البلاد مرت بظروف أسوأ من الحالية، ولم تقدم على إعلان حالة الطوارئ”، إلا مرة واحدة إبان فترة حكم رئيس الحكومة المعين، إياد علاوي، في 2004. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here