الكشف عن ضغوط للسفارات الأمريكية والألمانية والفرنسية على العبادي للحوار مع أربيل

0
736

المعلومة/ ترجمة …

كشفت وكالة “ZDF” الألمانية, الاثنين, عن وجود ضغوط دبلوماسية غربية قوية من قبل سفارات ألمانيا وأمريكا وفرنسا على رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي للحوار مع أربيل, فيما أشارت إلى تصويت الحكومة البلجيكية على استمرار قوات بلادها بالتدريبات العسكرية لقوات البيشمركة في إقليم كردستان.

وذكرت الوكالة في تقرير ترجمته  / المعلومة/ إن “دبلوماسيين في سفارات المانيا وامريكا وفرنسا يريدون إجراء محادثات مباشرة بين العبادي ونجيرفان بارزاني لحسم الامور بسبب مخاوفهم من أن تحول الأزمة دون إعادة البناء وتعرقل الانتخابات بعد داعش”.

وأضافت أن “الحوار بين بغداد واربيل سيبدأ مطلع السنة المقبلة برعاية مباشرة من الرئيس العراقي فؤاد معصوم”، موضحة أنه “لم يتم تحديد موعد لبدء الحوار لكنه سيكون بعد أعياد رأس السنة برعاية كل من ألمانيا وأمريكا وفرنسا في العراق، وسيتم حسم مسألة الرواتب والحدود وإدارة المطارات ودور قوات البيشمركة في العراق”.

وأشارت الوكالة إلى “تصويت الحكومة البلجيكية على استمرار قوات بلادها بالتدريبات العسكرية لقوات البيشمركة في إقليم كردستان”.

وكان البرلمان الألماني قد مدد في وقت سابق, الوجود العسكري الألماني في الإقليم لسنة إضافية. انتهى/ 25 س

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here