الاتحاد الوطني يتحدث عن “ضغوط” فرنسية وبريطانية على العبادي بشأن أزمة الاستفتاء

0
609

المعلومة/بغداد..

 توقع الاتحاد الوطني الكردستاني, الثلاثاء,  حدوث انفراجة في الأزمة بين اربيل وبغداد بعد زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي الى باريس, مشيرا الى ان بريطانيا وفرنسا ودول اخرى تضغط على العبادي لإنهاء الأزمة.

 وقال رئيس كتلة الاتحاد النيابية اريز عبد الله في تصريح لـ/المعلومة/، إن “تدهور العلاقات الثنائية بين اربيل وبغداد لا يمكنه ان يستمر طويلا بعد الضغوط الدولية لإنهاء الأزمة وفتح حوار جدي دون شروط مسبقة ولاسيما بعد ان ابدت حكومة اقليم كردستان استعدادها لزيارة العبادي”.

 واضاف ان ” زيارة العبادي الى باريس يمكن ان تكون نقطة تحول في فتح الحوار مع اربيل بسبب الضغوط الفرنسية والبريطانية ومن جهات اخرى  لانهاء الخلافات بالتزمن مع اعلان النصر ضد داعش”.

 وتابع ان ” اي حوار يجب ان يستند  الى الدستور ويمنح الجانبين حقوقهما بضمنها تسليم اموال المنافذ الحدودية وتجارة النفط والمطارات في حين تضمن بغداد رواتب موظفي الاقليم “. انتهى 25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here