هل سيخلف الشرع الأسد في رئاسة سوريا لمرحلة انتقالية؟

0
540

 المعلومة/بغداد..

كشفت صحيفة كويتية، الأحد، أن المسؤولين الروس أبلغوا نظراءهم الأميركيين بأن موسكو وطهران والرئيس السوري بشار الأسد يوافقون على تولي نائب الأخير فاروق الشرع إدارة «المرحلة الانتقالية» في سورية.

ونقلت صحيفة “الراي” في تقرير لها اطلعت عليه /المعلومة/، عن المسؤولون الروس قولهم إن “الشرع يلقى قبولاً لدى الحكومة السورية ومعارضيها، خصوصاً أنه شخصية مدنية، ولم يتورط في أي من الأعمال القتالية المندلعة في البلاد منذ العام 2011 لكن لا يبدو أن المشكلة لدى الأميركيين والأوروبيين تكمن في اسم الشخصية التي ستدير «المرحلة الانتقالية» في سورية، بل ان العواصم الغربية لا تزال تختلف مع موسكو وحلفائها حول شكل وتفاصيل المرحلة الانتقالية”.

وأوضح مسؤولون أميركيون مطلعون على المحادثات في شأن سورية، اشترطوا عدم ذكر أسمائهم، بحسب الصحيفة، أن “الروس والأسد يعتقدون أنه يمكنهم تقليص أهمية المرحلة الانتقالية، وتحويلها (هيئة الحكم الانتقالي) إلى مجرد لجنة هامشية متخصصة بتعديل بعض فقرات الدستور، من دون المس بجوهر النظام وتراتبيته وأجهزته الأمنية”.

وذكر المسؤولون الأميركيون أنه “سبق للأسد أن أوفد الشرع، في الاشهر الأولى التي تلت اندلاع الأزمة السورية في آذار من العام 2011، لعقد لقاء مع من وصفهم بالمعارضين، في أحد فنادق دمشق، بهدف الاتفاق على إجراء تعديلات دستورية”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here