إيران وقطر تعمقان انقسام “التعاون الخليجي” في قمته اليوم

0
361

المعلومة/بغداد..

تحتضن الكويت اليوم الثلاثاء قمة قادة مجلس التعاون الخليجي الذي سبقه اجتماع المجلس الوزاري التحضيري في قصر بيان أمس وشارك فيه وزراء الخارجية أو من يمثلهم.

ونقلت صحيفة “الراي” الكويتية في تقرير لها اطلعت عليه /المعلومة/، عن مصادر دبلوماسية خليجية قولها، إن “جدول اعمال المجلس الوزاري الخليجي ناقش جدول اعمال عادياً (تمكين المرأة والتعاون الاقتصادي ودور الهيئات الاستشارية والاتفاقات المشتركة ومشاريع الغاز والكهرباء وغيرها) وتجنب بحث الأزمة القطرية مع دول المقاطعة كي لا يؤدي وضع العربة قبل الحصان إلى افشال جهود التقارب”..

وتوقعت المصادر ان “يترك أمر الازمة الخليجية إلى القادة في اجتماعاتهم المغلقة اليوم وغداً، كاشفة ان الاجتماع «سار بطريقة سلسة توقف خلاله المجتمعون عند التطورات اليمنية ومقتل الرئيس السابق علي عبد الله صالح”.

وبحسب الصحيفة فإن “النقطة الاشكالية الوحيدة التي شهدت خلافاً في الرؤى كانت موضوع البيان الختامي الذي يفترض أن يتناول العلاقة مع ايران اذ كان هنالك اصرار من السعودية والبحرين والامارات على وجوب صدور ادانة شديدة ضد ايران وتدخلاتها في شؤون الدول الخليجية والعربية ودعوة المجتمع الدولي إلى مراقبة برنامجها الصاروخي وادانة مخططاتها الطائفية والتوسعية في دول الجوار”.

وأضافت الصحيفة، أن “دولاً أخرى رأت ان تقترن «اللغة العالية» ضد ايران بدعوتها إلى الحوار والالتزام بالتعهدات والمواثيق الدولية وحسن الجوار وهو الأمر الذي أوجد تبايناً قررت على اثره مملكة البحرين أن تخفض تمثيلها إلى القمة اليوم على ان يترأس وفدها الشيخ محمد بن مبارك بن حمد آل خليفة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية السابق فيما تحاول جهود اللحظات الأخيرة بين الكويت والرياض والمنامة رفع مستوى التمثيل البحريني”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here