الرئاسة الفلسطينية تحذر من الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل

0
368

المعلومة/ بغداد…

حذرت الرئاسة الفلسطينية،السبت، من الأثرالمدمر لأي خطوة تحرم الفلسطينيين من حقهم في أن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولتهم، وذلك قبل ساعات من انتهاء المهلة لاتخاذ الإدارة الأميركية قرارا بتمديد تعليق قرار نقل سفارتها لدى إسرائيل إلى القدس أم لا.

ونقلت وكالة فرانس برس في خبر تابعته وكالة /المعلومة/ عن الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة قوله إن “الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل يدمر عملية السلام”.

واضاف أن “الاعتراف أو نقل السفارة الأميركية للقدس ينطوي على نفس الدرجة من الخطورة على مستقبل عملية السلام ويدفع المنطقة إلى مربع عدم الاستقرار”.

وتابع أن “القدس الشرقية بمقدساتها هي البداية والنهاية لأي حل ولأي مشروع ينقذ المنطقة من الدمار”، مشيرا الى أن “عدم التوصل إلى حل للقضية الفلسطينية سيبقي حالة التوتر والفوضى والعنف سائدة في المنطقة والعالم”.

يذكر أن ابو ردينة قال في بيان سابق يوم أمس إن ” أي حل عادل يجب أن يضمن أن تكون القدس الشرقية عاصمة للدولة المستقلة”. انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here