الإنقاذ الدولية: 500 طفل يمني معرضون للموت أسبوعياً بسبب الحصار

0
333

المعلومة/متابعة …

طالبت “لجنة الإنقاذ الدولية” وهي منظمة إغاثية مقرها نيويورك اليوم الاربعاء، بوقف الحصار الذي يفرضه التحالف العربي بقيادة السعودية على اليمن، محملة المجتمع الدولي مسؤولية “العقاب الجماعي” للمدنيين، الذي يعرض 500 طفل للموت أسبوعياً من سوء التغذية الحاد.

وذكرت اللجنة الدولية، في بيان، إن ” 500 طفل ينضمون كل أسبوع لمئات الآلاف من اليمنيين الذين يعانون من سوء التغذية، إضافة إلى منع وصول 8 آلاف شخص للخدمات الصحية، ومنع حصول 15 ألف يمني على المياه النظيفة، وسط أكبر مكان لتفشي الكوليرا في العالم “.

 واعتبرت أن “استمرار الحصار له عواقب مدمرة، وإن الرفع الجزئي للحصار المستمر منذ 6 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، لا يوفر سوى الموارد القليلة، خصوصاً أن 80 في المائة من حاجات اليمنيين الأساسية لا تزال ممنوعة من الدخول مع إغلاق الموانئ”.

وبينت اللجنة بحسب البيان أن “الواردات إلى اليمن لا تزال هزيلة، ولا يدخل إلى اليمن حتى اليوم سوى خُمس حاجات المواطنين، ما يجعل 21 مليون يمني بحاجة ماسة للمساعدات الإنسانية العاجلة”.

و حذرت من نفاد إمدادات علاج سوء التغذية في مراكز اللجنة في اليمن، في بلد يعاني 3.3 ملايين طفل وحوامل أو مرضعات فيه من سوء التغذية الحاد، بما في ذلك 462 ألف طفل دون الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد الشديد.انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here