الخامنئي: أميركا تريد عملاء لا حلفاء

0
315

المعلومة/بغداد..

اعتبر قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي، نعت الرئيس الاميركي دونالد ترامب للشعب الايراني بالارهاب بانه دليل حماقة، مشيرا إلى أن واشنطن تريد عملاء واذناب لا حلفاء.

وقال الخامنئي خلال استقباله للآلاف من الطلبة الجامعيين والتلامذة على اعتاب يوم 13 آبان (4 تشرين الثاني / نوفمبر) وهو اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي وذكرى السيطرة على السفارة الاميركية السابقة بطهران في العام 1979، إن “تصريح للرئيس الاميركي الأخير والذي وصم فيه الشعب الايراني بالارهاب ينم عن حماقة يشير الى ان الاميركيين ليسوا اعداء فقط للقيادة والحكومة الايرانية بل هم يحملون الحقد والعداء لاساس وجود شعب دؤوب صامد امامهم”.

ونوه الى “كلام لاحد المسؤولين الاميركيين الذي قال قبل عدة اعوام انه يجب علينا اجتثاث جذور الشعب الايراني”، مشيرا إلى انهم “غير قادرين على ادراك هذه الحقيقة وهي انه لا يمكن اجتثاث جذور شعب بهذا الماضي التاريخي والثقافي الثر”.

ولفت الخامنئي إلى أن “اميركا لم ترحم حتى اؤلئك الذين عقدوا الامل عليها وتوجهوا لها لكي تدعمهم؛ كالدكتور مصدق الذي توجه الى الاميركيين ووثق بهم للوقوف امام البريطانيين ومن ثم وقع الانقلاب (19 آب 1953) ليس من قبل البريطانيين بل الاميركيين”، مؤكدا أنهم “لا يرضون حتى بامثال مصدق؛ انهم يريدون عملاء واذنابا وخانعين مثل محمد رضا بهلوي”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here