تحذيرات من إنهيار اقتصادي في كردستان قد يؤدي لتفككه

0
535

 المعلومة/بغداد..

 توقع الخبير الاقتصادي  باسل العبيدي, الثلاثاء, انهيار اقتصادي إقليم كردستان في حال استمراره بمشروع الانفصال بعد اغلاق الحدود البرية بين تركيا وإيران وبغداد, مشيرا إلى أن تلك التداعيات ستجر الإقليم الى التفكك وتحول محافظة السليمانية الى مقاطعة بعيدا عن اربيل.

 وقال العبيدي لـ/المعلومة/، إن “التداعيات الاقتصادية وخيمة على إقليم كردستان في حالة إصراره على الاستمرار في مشروع  الانفصال الذي سيؤدي الى تزايد عزلته الدولية”.

 واضاف ان “قطاع السياحة في الاقليم  انتهى بشكل كلي بعد اغلاق المجال الجوي والغاء رحلات سياحية الداخلية من بغداد  فيما تم انهاء التعامل النفطي مع إيران في وقت تفكر فيه تركيا بإغلاق انبوب نقل النفط وهو المصدر الأساس الاقتصادي ما يعني عدم إمكانية صمود الاقتصاد الكردي لساعات معدودة”.

 وتابع ان “عدم ارسال الحكومة المركزية العملة الصعبة  الى الاقليم في الايام المقبلة سيؤدي الى انهيار الدينار في الإقليم ما يزيد من احتمالية قيام ثورات شعبية ضد حكم مسعود البارزاني الذي تبنى مشروع الانفصال”.

واشار العبيدي إلى أن “تلك التداعيات  ستكون وخيمة ومن المتوقع ان تعلن السليمانية ومناطق اخرى انهاء الشراكة مع اربيل  للتخلص من تدعايات الازمة ما يعني انقسام الاقليم لجزئين منفصلين”. انتهى 25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here