استجابة لتوجيهات المرجعية .. الصحة تستنفر كوادرها للذهاب الى تلعفر

0
174

المعلومة / بغداد…

اعلنت وزارة الصحة ، الجمعة ، استنفار كوادرها الطبية والذهاب لقاطع عمليات تلعفر لاسعاف الجرحى ومعالجتهم استجابة لدعوة المرجعية الدينية العليا.

وذكر بيان للوزارة تلقت وكالة / المعلومة /، نسخة منه انه ” بناءً على توجيهات المرجعية العليا بزيادة الدعم والاسناد الطبي للمعركة مع الإرهاب في تلعفر وجهت وزيرة الصحة والبيئة عديلة حمود بإنهاء تنسيب الملاكات الطبية والصحية من الذكور من أهالي تلعفر وإعادتهم للعمل في المؤسسات الصحية في نينوى خلال ٧٢ ساعة لدعم عمليات تحرير تلعفر”.

ودعت حمود بحسب البيان “بمضاعفة الفرق الطبية الدورية من دوائر الصحة في بغداد والمحافظات العاملة في المستشفيات الميدانية ضمن قاطع عمليات قادمون يا تلعفر”.

وأشار البيان الى “رفد دائرة صحة نينوى بسيارات إسعاف اضافية دعماً للمجهود الحربي ولتسريع عمليات إخلاء الجرحى من العسكريين والمدنيين”.

ونوه الى “استمرار التنسيق مع الطبابة العسكرية لأخلاء الجرحى جوا الى دائرة مدينة الطب وتهئية كافة الاحتياجات لذلك” لافتا الى ان “وزارة الصحة لديها اكثر من ١٦٠٠ منتسب تفرغ للعمل الطبي في ارض المعركة منذ بدء المواجهة مع عصابات داعش الإرهابية”.

وكان ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي قد دعا في خطبة الجمعة اليوم “العاملين في الحقل الطبي من الأطباء والكوادر الوسطية في مختلف المحافظات الى ان يتوجهوا بأعداد كافية الى مناطق القتال للقيام باسعاف الجرحى وعلاجهم”. انتهى 25 ك

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here