اتهامات للبارزاني بمحاولة إثارة فتنة بين التركمان

0
280

المعلومة/بغداد..

اتهم القيادي في الحشد الشعبي /المحور الشمالي علي الحسيني, الخميس، رئيس اقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود البارزاني بالسعي لاثارة الفتنة بين المكون التركماني, مشيرا الى ان البارزاني يسعى لتصدير ازمته الداخلية الى الخارج باي وسيلة.

 وقال الحسيني في تصريح لـ/المعلومة/، إن “الغرض الحقيقي من اتهام البارزاني جميع التركمان السنة في العراق بدعم داعش هو لاثارة الفتنة بين المكون لاستثماره لصالحه”، مبينا أن “المكون التركماني اقوى من اي وقت مضى بعد تحرير الموصل وغيرها من المناطق”.

واشار الحسيني إلى أن “فشل المشروع البارزاني بإعلان الدولة الكردية جعله في تخبط مستمر وحرج شديد في اقليم كردستان”.

 وتابع ان “دعمه لداعش واخواتها جلب للعراق  الخراب”، مؤكدا أن “تصريحات البارزاني بمنع دخول الحشد الى تلعفر مضحكة ولا تستحق الرد بعد قرار رئيس الوزراء حيدر العبادي بادخال وحدات الحشد الى تلعفر لتحرير القضاء من العصابات الاجرامية”. انتهى/25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here