وفاة الرجل الثاني في سوريا

    0
    361

    المعلومة/بغداد..

    نعى رجل الأعمال السوري فراس طلاس، الثلاثاء، عبر حسابه على “فيسبوك”، والده وزير الدفاع السوري الأسبق مصطفى طلاس.

    ومنذ الـ18 من الشهر الجاري، تداول نشطاء في شبكات التواصل الاجتماعي إشاعات حول وفاة طلاس إثر تدهور حالته الصحية، وإدخاله غرفة العناية المركزة في مستشفى “ديكارت” بالعاصمة الفرنسية. إلا أن عائلته والمقربين منه نفوا وفاته حينها.

    وينحدر مصطفى طلاس من بلدة الرستن في محافظة حمص، وقد انضم إلى حزب البعث عام 1947، واشترك في شباط 1966 في الانقلاب الذي أطاح بالرئيس محمد أمين الحافظ، وعين بعدها قائدا للمنطقة الوسطى.

    وشغل طلاس الذي كان يوصف بأنه الرجل الثاني في سوريا، وهو من مواليد 11 مايو عام 1932، منصب وزير الدفاع ونائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة، خلال الفترة بين عامي 1972 و2004 ثم تقاعد بعدها.

    وخلال السنوات الأخيرة، أقام مصطفى طلاس في باريس مع نجليه فراس ومناف اللذين أعلنا عن تأييدهما للحراك المعارض للرئيس السوري الحالي بشار الأسد. انتهى/25

    اترك رد

    Please enter your comment!
    Please enter your name here