محللون: الفدية الألكترونية مصدرها قراصنة الصين

    0
    226

    المعلومة/ بغداد..

    توصل محللون صينيون، إلى تحليل جديد، يفيد بأن قراصنة يتحدثون الصينية قد يكونوا وراء فيروس الفدية الالكتروني الذي استهدف الآلاف من المنظمات حول العالم في هجوم عُرف باسم “واناكراي”.

    ورجح المحللون أن “من كتب هذه الرسائل باللغة الصينية فقط إما متحدث أصلي بالصينية أو على الأقل يتحدثها بطلاقة”، مؤكدين على ان “الإصدارات المترجمة من الرسائل تبدو “مترجمة إلكترونيا”.

    وأصاب في هجوم “واناكراي” أكثر من 200 ألف جهاز كمبيوتر في 150 دولة، بما يشمل هيئات حكومية، وأنظمة للرعاية الصحية، وشركات خاصة.

    وفتحت وكالة مكافحة الجريمة في بريطانيا، ومكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (إف بي اي)، ومنظمة الشرطة الأوروبية (يوروبول) تحقيقات لتحديد المسؤول عن الهجوم.

    يذكر ان تحليلات سابقة أشارت إلى احتمال أن يكون وراء الهجوم الإلكتروني قراصنة من كوريا الشمالية. انتهى 25

    اترك رد

    Please enter your comment!
    Please enter your name here