الكتائب معزية باعدام المعارضين البحريين الثلاثة: آل خلفية وآل سعود يحفرون قبورهم بأيديهم

0
456

 

حزب-الله

 

المعلومة/بغداد…

عزت كتائب حزب الله، الأحد، ابناء الشعب البحريني بإعدام المعارضين الشباب الثلاثة عباس السميع وسامي مشيمع والشهيد علي السنكيس، مؤكدة أن آل خليفة وآل سعود يحفرون قبورهم بإيديهم.

وقالت الكتائب في بيان تلقت /المعلومة/، “لقد أقدم طاغوت آل خليفة مدعوما من الكيان السعودي على جريمة أخرى بحق الشعب البحريني المظلوم، تمثلت بإعدام ثلة من  إبنائه الاحرار، ظناً منه أن جرائمه ستُدعّم اركان حكمه الدموي وتوهّمٓ انه سيُسكت صوت المظلومين المطالبين بحقوقهم، ولكن جرائم القتل ستزيد الاحرار ثباتاً على الحق وأصراراً وجرأةً في المطالبة بزوال الطواغيت بعد ان كانت مطالبهم تتلخص بالاصلاح لاركان النظام الفاسد”.

وأضاف “لقد بات الحمقى من آل خليفة وآل سعود يحفرون قبورهم بإيديهم حين أوغلوا في دماء الابرياء في البحرين واليمن، وإجتمعت كلمتهم على الظلم والجور”.

وتابع البيان “نحن في كتائب حزب الله نتقدم بالثناء والتقدير الى الشعب البحريني لمواقفه الشجاعة في وجه الطغاة وبأحر التعازي الى عوائل الشهد عباس السميع والشهيد سامي مشيمع والشهيد علي السنكيس رضوان الله عليهم، سائلين المولى تعالى ان يتغمدهم برحمته ورضوانه ويُلهم ذويهم الصبر والسلوان”.

وجددت الكتائب وقوفها إلى “جانب الشعب البحريني الابي في مطالبه المشروعة من الحرية والكرامة والاستقلال عن وصاية الكيان السعودي والاستكبار الامريكي- البريطاني”، مؤكدة أن “النصر حليف هذا الشعب الذي يرفض الذل والخنوع ويردد في ساحات المواجهة (هيهات منا الذلة)”.انتهى 25

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here