الامم المتحدة: أستانا ليست بديلا عن جنيف في تسوية الأزمة السورية

0
264

فيتالي نعومكين

 

المعلومة / متابعة ..

أكد فيتالي نعومكين، المستشار السياسي للمبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، أن المحادثات المرتقبة بين دمشق والمعارضة في أستانا ليست بديلا عن “صيغة جنيف”.

وفي حديث لوكالة نوفوستي الروسية، قال نعومكين،  “دعونا نفصل أستانا عن صيغ أخرى لا تتخلى الأمم المتحدة عنها، مع أنها، ولنكن صريحين، لم تكلل بالنجاح. ليست عملية أستانا كغيرها. هناك صيغة جديدة قد ظهرت، لا تمثل بديلا عن الأمم المتحدة، وقد تغدو الخطوات التمهيدية المتخذة في إطارها أكثر نجاحا من الجهود المبذولة حتى الآن من قبل الأمم المتحدة، لا سيما في حال صمود نظام وقف إطلاق النار في سوريا”.

ولم يستبعد مستشار ستيفان دي ميستورا، إمكانية تقديم نتائج اللقاء في أستانا لمجلس الأمن الدولي، مشيرا إلى أن ذلك لا يعني بالضرورة قيام أعضاء المجلس بمناقشة نتائج اللقاء.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال، سابقا، إنه اتفق مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان حول تقديم عرض على أطراف النزاع السوري لمواصلة مفاوضات السلام في العاصمة الكازاخستانية أستانا بصفتها ساحة جديدة قد تكون إضافة مفيدة لمفاوضات جنيف.

وفي اتصالتين هاتفيين مع بوتين وأردوغان، أعرب رئيس كازاخستان نور سلطان نزاربايف عن دعمه هذه المبادرة، مؤكدا استعداده لاستضافة هذه المحادثات في أستانا.انتهى / 25م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here