ياهو تواجه ازمة مالية بعد الإعلان عن اختراق واسع النطاق

0
234

ياهو

المعلومة/ متابعة …

تواجه  شركة ياهو أزمة جديدة فيما يتعلق بقيمتها المالية في السوق، ما يهدد إتمام صفقة بيعها لفيرزون بعد أن أقرت بالتعرض لهجوم إلكتروني في 2013.

وتراجعت أسهم الشركة بأكثر من ستة في المئة أثناء تعاملات بورصة نيويورك، متأثرة بشكوك حول إتمام عملية بيعها لعملاق الاتصالات فيرزون.

وطالب سياسيون ومسؤولون باتخاذ إجراء حيال ما أعلنته ياهو عن اختراق أكثر من مليار من حسابات المستخدمين.

ويأتي ذلك بعد إعلان ياهو في أيلول الماضي عن تعرضها لعملية قرصنة على نطاق واسع في 2014.

والاختراق الذي وقع في 2013 هو أكبر عملية قرصنة بيانات في التاريخ. ويأتي الكشف عنها بالتزامن مع التحقيقات التي تجريها الشرطة وخبراء الأمن الإلكتروني في هجوم 2014، الذي استهدف 500 ألف حساب.

وذكرت تقارير أمريكية أن فيرزون، التي اتفقت مع ياهو في تموز الماضي على شراء شركتها مقابل 4.8 مليار دولار، تحاول في الوقت الراهن إقناع ياهو بتعديل شروط اتفاقية الاستحواذ بما يتوافق مع الأضرار المالية التي أسفرت عنها تلك الاختراقات.

وقد تتراجع قيمة شركة ياهو في صفقة فيرزون حال وقف المستخدمين والمعلنين التعامل معها.

وقال متحدث باسم ياهو: “نحن واثقون من قيمة ياهو، ومستمرون في عملية الدمج التي اتفقنا عليها مع فيرزون.”

وأكدت فيرزون في تشرين الأول الماضي أنها تراجع الاتفاقية بعد كشف ياهو في سبتمبر/أيلول عن الاختراقات الإلكترونية التي تعرضت لها.

وقالت فيرزون يوم الأربعاء الماضي إنها سوف “تراجع الأثر الناتج عن التطورات الجديدة قبل الوصول إلى نتائج نهائية.” انتهى 25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here