الصدر يدين تفجير عامرية الفلوجة ويوجه دعوة إلى اهالي الأنبار

0
213

الصدر

المعلومة/ بغداد..

أدان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، السبت، التفجير الانتحاري الذي استهدف الخميس الماضي قضاء عامرية الفلوجة بمحافظة الأنبار وخلف عشرات الشهداء والجرحى، داعيا الحكومة إلى تشديد الأمن في المناطق المحررة لمنع تكرار الهجمات الإرهابية، فيما وجه دعوة إلى أهالي المحافظة بشأن التعاون مع القوات الأمنية.

وقال الصدر في معرض رده على سؤال من أحد أتباعه بشأن تفجير عامرية الفلوجة، بحسب بيان لمكتبه تلقت وكالة /المعلومة/، نسخة منه، إنه “على الرغم من أن محافظة الأنبار تتعافى تدريجيا إلا أن كيد الإرهاب لن يغفل عنها فهذا ديدنهم:- القتل والتفخيخ وحز الرقاب وقتل الأبرياء”.

وأضاف الصدر “أننا في الوقت الذي نشجب مثل هذه الأفعال الإرهابية القذرة نشد على يد أبناء الأنبار بالتعاون مع القوات الأمنية للكشف عن كل داعشي بغيض لكي يعيشوا بسلام”.

وطالب الصدر الحكومة بـ”تشديد الأمن في تلك المناطق وأمثالها لضمان عدم وقوع مثل هذه الحوادث مستقبلا”.

وكان قضاء عامرية الفلوجة شهد، مساء امس الأول الخميس، تفجيرا إجراميا بسيارة مفخخة استهدف حفل زفاف، ما ادى إلى استشهاد واصابة العشرات من المدنيين. انتهى/ 25ص

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here