القوات البحرينية تستهدف المظاهر العاشورائية

0
403

%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%ad%d8%b1%d9%8a%d9%86-%d8%b9%d8%a7%d8%b4%d9%88%d8%b1%d8%a7%d8%a1

 

المعلومة/بغداد..

مع بدء شهر محرم الحرام، رفعت السلطات البحرينية وتيرة اضطهادها الطائفي، وكثّفت استهدافاتها للمظاهر العاشورائية في أنحاء المملكة.

واقتحم منتسبو الأجهزة الأمنية منطقتي أبو صيبع والشاخورة حيث خرّبوا جزءًا من اللافتات العاشورائية التي وضعها الأهالي استقبالًا لشهر محرم وبدء مراسم إحياء ذكرى عاشوراء الإمام الحسين (ع).

وتصدى الأهالي سلميًا للاعتداء ونزلوا الى الشوارع لمنع منتسبي الأجهزة الأمنية من إزالة سواد عاشوراء وقوبلوا بالقمع المفرط وتلقوا بأجسادهم المقذوفات النارية وسُجلت العديد من الإصابات في صفوفهم كما وغطت سحب الغازات السامة الأحياء السكنية في المنطقة.

كما اقتحم منتسبو الأجهزة الأمنية مناطق بني جمرة والقريّة وتوبلي وخربوا المظاهر العاشورائية التي رفعها الأهالي. وأزالت قوات النظام مع بدء شهر الإمام الحسين أعلامًا ولافتات تتعلق بعاشوراء في مناطق عالي والمالكية ومدينة حمد والمرخ والشاخورة.

بموازاة ذلك، استدعت السلطات البحرينية عددًا من المواطنين على خلفية رفعهم لافتات عاشورائية على منازلهم.

وذكرت “اللؤلؤة” أن مليشيات مدنية برفقة منتسبي الأجهزة الأمنية جابت عددًا من المناطق وقامت بتصوير المنازل التي اتشحت بالأعلام واللافتات العاشورائية وحررت إحضاريات لأصحابها، في انتهاك للحق الإنساني بممارسة الشعائر الدينية المكفول في القوانين الدولية والمحلية.

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here