رئيس وزراء أستراليا السابق يحذر أوروبا من “اجتياح سلمي” بسبب المهاجرين

0
300

%d8%aa%d9%88%d9%86%d9%8a-%d8%a7%d8%a8%d9%88%d8%aa

 

المعلومة/بغداد..

حذر رئيس الوزراء الأسترالي السابق توني أبوت أوروبا من “اجتياح سلمي للمهاجرين”، عازياً السبب الى فتح حدودهم البحرية والبرية أمام اللاجئين.

وذكرت صحيفة “السيدني مورنينغ هيرالد”، أن رئيس الوزراء الأسترالي السابق توني أبوت حذر أوروبا من “اجتياح سلمي للمهاجرين” بسبب فتح حدودهم البحرية والبرية أمامهم.

وقال أبوت أمام جمع من أعضاء يمين الوسط في البرلمان الأوروبي في براغ، “ينبغي على أوروبا أن تدرس تجربة أستراليا الناجحة في السيطرة على حدودها”،  متهما زعماء تركيا بـ”حث المهاجرين المسلمين على استعادة أجزاء من أوروبا”.

كما اتهم روسيا بـ”محاولة تخريب جميع دول الاتحاد السوفيتي السابق”، مناشدا الدول الأوروبية بأ”عدم الانتقام من بريطانيا بسبب تصويتها بالخروج من الاتحاد الأوروبي”.

وينتمي أبوت إلى جناج المحافظين في حزب الأحرار الحاكم في أستراليا، وقد تم الإطاحة به من قبل رئيس الوزراء الحالي مالكولم تيرنبول في أيلول من العام الماضي في تصويت داخلي على مركز القيادة.

يذكر أن رئيس الوزراء الاسترالي السابق قدم وعوداً باستقبال 12 ألف لاجئ من سوريا والعراق بسبب الصراع الدائر في المنطقة وذلك بالطرق الشرعية عن طريق الأمم المتحدة والمنظمات المعنية بالهجرة فقط، ولا تسمح بالهجرة غير الشرعية.

وكانت بولين هانسون، مؤسسة حزب “الوطن الواحد” الاسترالي اليميني المتطرف، استغلت أول كلمة تلقيها أمام البرلمان منذ 20 عاما للتحذير من أن استراليا “مهددة بالغرق في طوفان من المسلمين”، كما هاجمت ملكية الصين لأصول استرالية . انتهى / 25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here