“ولاية بغداد” تستغل 17 ثغرة بجهاز السونار لاستهداف الكرادة

0
597

رابسكان

 

المعلومة/بغداد..

كشف الخبير المختص بشؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي، الاربعاء، عن وجود 17 ثغرة في اجهزة كشف المتفجرات “السونار”، مشيرا إلى أن “ولاية بغداد” التابعة لتنظيم “ داعش” الإجرامي تستغل تلك الثغرات لاستهداف منطقة الكرادة باستخدام اقل عدد ممكن من الإرهابيين.

وقال الهاشمي في تصريح لوكالة /المعلومة/ ان “ما يسمى بولاية بغداد هي من تبنت العملية الإجرامية الأخيرة في منطقة الكرادة في محاولة منها لاستهداف السلم الاهلي والاختلاط الطائفي المنسجم في تلك المنطقة فضلا عن انتشار اغلب وسائل الاعلام ومنظمات المجتمع المدني ما يثير الرأي العام بشكل اكبر”.

واضاف، أن “تكرار التفجيرات ليس عبثيا بل هو تخطيط أمني قذر، لإرباك الحالة الامنية وزيادة حالة الارتباك والانقسام المجتمعي والسياسي”، مبينا أن “ولاية بغداد الإرهابية تستعين في مثل هكذا عمليات بارهابي واحد او اثنين لتنفيذ العملية”.

واشار الهاشمي إلى أن “المخابرات الوطنية وعلى مدى عامين فككت تلك الخلية الإرهابية مرتين و قادرة على تفكيكها مرة اخر”، مؤكدا “عدم جدوى اجهزة اسونار الحديثة لعدم فعاليتها حيث تحوي على 17 ثغرة امنية تسمح بمرور الارهابيين”. انتهى/ 25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here