اللويزي يتهم كردستان والنجيفيان بالتخطيط “لاحتلال” الموصل بعد تحريرها

0
331

عبد الرحمن اللويزي

 

المعلومة/خاص..

اتهم النائب عن محافظة نينوى عبد الرحمن اللويزي, الثلاثاء، حكومة اقليم كردستان العراق وبمساعدة النجيفيان بالتخطيط “لاحتلال” الموصل مابعد تحريرها، بحسب تعبيره.

وقال اللويزي في تصريح لوكالة /المعلومة/, إن “مرحلة ما بعد داعش الاجرامي خطرة جدا على مستقبل محافظة نينوى, سيما بوجود مخطط تقسيمي خبيث يقوده اقليم كردستان بالتعاون مع الاخوين النجيفي لاحتلال مركز المحافظة الموصل والسيطرة عليها”.

واضاف أن “المخطط يهدف الى سيطرة البيشمركة على اكبر قدر ممكن من  الاقضية, كسنجار وسهل نينوى ومخمور, ومن ثم المطالبة بأعلانها محافظات مستقلة ليتم بعدها ضمها الى الاقيلم عبر  المادة 119 من الدستور و التي تنص على أنه يحق لكل محافظة أو أكثر تكوين إقليم بناء على طلب بالاستفتاء عليه، يقدم إما بطلب من ثلث الأعضاء في كل مجلس من مجالس المحافظات التي تروم تكوين الإقليم”.

وأكد اللويزي أن “اعضاء مجلس المحافظة المنتمين الى الحزب الديمقراطي الكردستاني يثقفون من اجل اعلان الاقليم وتقسييم المحافظة لعدة محافظة وسيتم التصويت على القرار ما بعد تحرير المحافظة مباشرة بمباركة امريكة تركية”.

وبين النائب عن نينوى أن “التحالف الدولي والقوات التركية المحتلة ادخلت الى المحافظة من  اجل تحقيق تلك الغاية وتفكيك محافظة الموصل لاكثر من خمسة محافظات او اقاليم بحسب انتمائها الطائفي والاقليمي”.

وطالب اللويزي “الحكومة بالتحرك بسرعة لانهاء تلك المخططات وارسال قوات كبيرة لدحر داعش الاجرامي وافشال مخطط الاحتلال الثاني وتقسيم محافظة نينوى”.

وكان مسؤولو حكومة إقليم كردستان قد صرحوا في العديد من المناسبات ان الاراضي التي تحررها قوات البيشمركة في نينوى لايمكن اعادتها مرة اخرى للحكومة الاتحادية وان “الحدود سترسم بالدم”.انتهى/25د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here