اسقاط الجنسية العراقية عن المشككين بالحشد الشعبي

0
281

 

قلم

كتب /  ماجد زهير شنتاف …

حيث انه ثبت بالدليل القاطع ان منتقدي ومعارض ومهاجمي الحشد الشعبي انما هم يثيرون الفتنة الطائفية ويهددون استقرار الوحدة الوطنية ويزرعون بذور التفرقة و البغضاء في نفوس الشعب العراقي كما وانهم ينفذون اجندات خارجية ويعملون لصالح حكومات اجنبية ضد وطنهم العراق حيث تتماهى تصريحاتهم المعارضة و المنتقدة و المهاجمة للحشد الشعبي مع تصريحات وتهجمات تلك الحكومات الاجنبية ومسؤوليها مما لا يدع مجالا للشك بانهم يعلمون لصالح تلك الدول وضد مصالح العراق وشعبه وحيث ان هذه التصريحات تضعف الوحدة الوطنية وتمزق النسيج العراقي المتوحد ضد داعش و الملتف حول قواته المسلحة والحشد الشعبي و البيشمركة فاننا نطالب الحكومة العراقية باسقاط الجنسية عن هؤلاء وابعادهم عن ارض المقدسات العراق الى البلدان التي ينفذون اجدنتها باعتبارهم اذناب لها ومصادرة كافة اموالهم المنقولة وغير المنقولة لخيانتهم وطنهم وامتهم وبيع انفسهم الى الاجنبي .

( الكثير من الجمل اعلاه هي مستقاة من بيان الحكومة السعودية في تبريرها لاعدام الشيخ نمر النمر ولكن لان الحكومة العراقية ليست ارهابية ولا طائفية كال سعود فانها لن تقوم بازهاق ارواح الناس ولكن ستاخذ مقاطع من بيان حكومة البحرين في تبريرها لاسقاط الجنسية عن شيعة البحرين واخرهم اية الله عيسى قاسم ، وقد استعرتها لتطبيقها على عملاء السعودية و الامارات و البحرين وقطر من الحاصلين على الجنسية العراقية و التي حسب القانون يتم استرجاعها منهم واسقاط حقوق المواطنة عنهم لعمالتهم للاجنبي وتقديم مصالح دول اخرى على مصلحة العراق وبالتالي هي معاملة بالمثل رغم ان الشهيد نمر النمر و شيعة البحرين لم يمارسوا الارهاب ولم تتبنى حراساتهم تفخيخ السيارات كما يفعل العراقيون عملاء دول الخليج ) .

فليبدأ المعنيين بترتيب امور سفرهم ويمكنهم التنسيق مع المنسق العام للخونة و الارهابيين السفيه السعودي في بغداد ليهيئ لهم وثائق سفر سعودية ليغادروا العراق بلا رجعة .

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here