بورصات العالم تفقد 481 مليار دولار في ايار

0
220

دولار

 

المعلومة/بغداد..

قادت حالة عدم الاستقرار التي سيطرت على العديد من البورصات العالمية خلال شهر ايار الماضي إلى انخفاض القيمة السوقية لها بنحو 481 مليار دولار، حيث تراجعت القيمة السوقية لعدد 78 سوقا هى الاكبر عالميا إلى نحو 66.6 تريليون دولار مقابل نحو 67 تريليون دولار في نيسان السابق، هذا في الوقت الذي تقدمت فيه السوق السعودية “تداول” مركزين لتسجل الـ 23 عالميا بعد أن كانت في المركز الـ 25 عالميا في ابريل الرغم من انخفاض قيمتها السوقية 4.47%، إلا أن تراجع كل من السوق الماليزية والسوق المكسيكية بقيمة أكبر من تراجع السوق السعودية اتاح لها التقدم.

وأوضح التقرير الشهري للاتحاد العالمي للبورصات أن السوق التركية “اسطنبول” قد تصدرت التراجعات خلال مايو الماضي بعد أن فقدت نحو 82 مليار دولار خلال تداولات الشهر الماضي بنسبة تراجع 12.32% إلى 199 مليار دولار مقابل 227 مليار دولار في ابريل السابق وذلك على خلفية العمليات الارهابية التى تعرضت لها تركية في الفترة الاخيرة.

وجاءت السوق البرازيلية في المركز الثاني من حيث التراجع بعد أن فقدت نحو 74 مليار دولار بنسبة 11.3% لتسجل قيمتها السوقية 577.8 مليار دولار في مايو مقابل 651.66 مليار دولار في ابريل السابق متأثره بالأوضاع الاقتصادية والسياسية التي تشهدها البرازيل حاليا. أما السوق الكولومبية فقد حلت ثالثا من حيث الانخفاضات بعد أن فقدت نحز 9.8 مليار دولار تمثل 9% من قيمتها السوقية التي تراجعت إلى 390 مليار دولار في مايو مقابل 424.5 مليار دولار في ابريل السابق.

وجاءت السوق السعودية “تداول” بين الأسواق التي تراجعت قيمتها السوقية في مايو الماضي حيث احتلت المركز الـ 18 بين أكبر المتراجعين بعد أن فقدت 4.47% من قيمتها السوقية التي سجلت 397.16 مليار دولار مقابل 415.76 مليار دولار في ابريل السابق أي أنها فقدت نحو 18.6 مليار دولار خلال تداولات الشهر الماضي متأثره بعمليات جني الأرباح بعد الارتفاع القوي الذي سجلته في شهر ابريل مقارنة بشهر مارس.

وعلى الرغم من انخفاض القيمة السوقية للسوق السعودية فقد تقدمت مركزين إلى المركز الـ 23 عالميا بين أكبر الأسواق العالمية من حيث القيمة السوقية مقارنة بشهر أبريل والذي احتلت فيه المركز الـ 25 عالميا، حيث جاء تقدم السوق السعودية على حساب كل من السوق المكسيكية التي فقدت نحو 8% من قيمتها السوقية عند 390 مليار دولار والسوق الماليزية التي فقدت نحو 6% عند 388 مليار دولار.

وتصدرت السوق النيجيرية قائمة الاسواق العالمية الاكبر ارتفاعا خلال شهر مايو الماضي بنسبة ارتفاع 10.36% لتسجل قيمتها السوقية نحو 48.27 مليار دولار بارتفاع 4.53 مليار دولار مقارنة بمستواها في شهر أبريل السابق. وتلاتها السوق اليونانية “أثينا” والتي ارتفعت بنسبة 8.17% لتسجل قيمتها السوقية 41.7 مليار دولار بارتفاع 3.15 مليار دولار عن شهر ابريل السابق.

يذكر ان سوق نيويورك تتصدر قائمة الاسواق العالمية من حيث القيمة السوقية بنحو 18.57 تريليون دولار بنهاي مايو الماضي وتليها سوق ناسداك بنحو 7.15 تريليون دولار وتليها سوق طوكيو بقيمة سوقية 4.77 تريليون دولار ثم السوق الصينية شنغهاي بقيمة 3.77 تريليون وسوق لندن 3.72 تريليون دولار.

وعلى صعيد قيم التداولات في شهر ايار الماضي سجلت قيم تداولات السوق السعودية “تداول” ارتفاعا طفيفا بنسبة 0.24% إلى 31.37 مليار دولار مقابل 31.29 مليار دولار لتأتي في المركز الـ 21 عالميا من حيث قيم التداولات في مايو لتتقدم مركزا مقارنة بشهر أبريل والذي سجلت فيه المركز الـ 21 عالميا . انتهى / 25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here