المالكي يبارك بتحرير الفلوجة ويدعو السياسيين لمراجعة المواقف واستثمار الانتصارات لتعضيد الوحدة الوطنية

0
323

المالكي

المعلومة/ بغداد/..

بارك رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، الجمعة، بتحرير مدينة الفلوجة من سيطرة تنظيم “داعش”، فيما دعا الى السياسيين الى مراجعة المواقف واستثمار الانتصارات لتعضيد الوحدة الوطنية.

وقال المالكي في بيان تلقت /المعلومة/، نسخة منه، إن “بشرى عودة مدينة الفلوجة الى احضان الوطن وطرد فلول داعش منها زفت الينا اليوم، فرغم كل ما نمر به من تحديات وازمات سياسية صعبة هدفها النيل من العراق وشعبه، إلا أن عقيدتنا راسخة في ثباتنا وتماسكنا بأرضنا وحقوقنا وثوابتنا الوطنية”.

وأضاف المالكي أن “الأبطال زحفوا بشجاعة وإقدام ليحرروا المواقع تلو الأخرى، ملحقين بتنظيم داعش الإرهابي خسائر فادحة في صفوفه ليصبح محاصرا في مدينة الموصل التي قربت ساعات تحريرها وخلاصها من تلك العصابات الظلامية المجرمة”.

وتابع “نبارك لجميع أبناء شعبنا العراقي بهذا الانتصار الكبير الذي تحقق على أيدي رجال قواتنا المسلحة وحشدنا الشعبي المجاهد في عملية (كسر الإرهاب)”، داعيا أجهزة الدولة كافة الى “الإسراع في اغاثة النازحين والتمهيد لعودتهم الى منازلهم وطي صفحة هذه المؤامرة التي كانت تستهدف وحدة العراق وشعبه”.

ودعا المالكي جميع السياسيين الى “مراجعة المواقف وتوحيد الرؤى واستثمار انتصارات ابطالنا لتعضيد الوحدة الوطنية ورص الصفوف للانطلاق في عملية بناء الدولة المستقرة القوية وتوفير الخدمات لشعبنا وتعويض المتضررين منهم”.

وكان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن، اليوم الجمعة (17 حزيران 2016)، إحكام سيطرة القوات الأمنية على مركز مدينة الفلوجة، مبينا أن هناك بعض البؤر في المدينة سيتم تحريرها خلال الساعات المقبلة.

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here