الصيهود: تقرير لجنة الخبراء يفتقر إلى الحياد والموضوعية

0
307

الصيهود

المعلومة / خاص /..

اعتبر عضو جبهة الإصلاح النيابية محمد الصيهود، الثلاثاء، تقرير لجنة خبراء الإعلام المكلفين من قبل المحكمة الاتحادية للنظر بشرعية الجلستين المختلف عليها، بأنه تقرير يفتقر الى الحياد والموضوعية، مشيرا الى انه غض النظر عمدا عن بعض التفاصيل.

وقال الصيهود في تصريح لوكالة / المعلومة /، ان “تقرير لجنة خبراء الإعلام المكلفين من قبل المحكمة الاتحادية للنظر بشرعية جلسات مجلس النواب يفتقر الى ابسط الامور الفنية والعلمية والحياد والموضوعية”، مشيرا الى ان “اللجنة كانت مسيسة وأثرت عليها جهات سياسية معينة”.

وأضاف أن “تقرير اللجنة تغافل عمدا عن الكثير من الوقائع والوثائق ولم يتطرق الى كل تفاصيل الجلستين”، مشيرا الى ان “هنالك لقاءات ستجريها الجبهة وستقدم طعنا بهذا التقرير المفتقد الى المصداقية والحياد”.

وتابع انه “اذا لم تجرِ الامور لصالح جبهة الاصلاح فسنتحول الى المعارضة كما اعلنا ذلك مسبقا لتقويم الاخطاء في العملية السياسية ومنع الفساد والتفرد باتخاذ القرارات”.

يشار الى ان وكالة /المعلومة/، نشرت اليوم الثلاثاء تقرير لجنة الخبراء التي انتدبتها المحكمة الاتحادية العليا بشأن جلستي مجلس النواب ليومي 14 نيسان و26 نيسان.

فيما اشار التقرير إلى أن جلسة مجلس النواب ليوم 14 نيسان 2016 بلغ عدد النصاب فيها 129 نائبا ، في حين بلغ عدد النصاب في جلسة يوم 26 نيسان المنعقدة في القاعة الكبرى في مجلس النواب ، 179 نائبا. انتهى 25 ك

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here