اهالي الفلوجة يزودون القوات الامنية باسماء قادة وعناصر “داعش” تمهيدا لاعتقالهم

0
605

الفلوجة

 

المعلومة/الانبار..

أفاد مصدر في قيادة عمليات الانبار،الاثنين، بان اهالي مدينة الفلوجة زودوا القوات الامنية والقوات الساندة لها بأسماء قادة وعناصر تنظيم “ داعش” الاجرامي داخل مدينة الفلوجة تمهيداً لاعتقالهم.

وقال المصدر في تصريح لوكالة /المعلومة/ إن “اهالي مدينة الفلوجة قاموا اثناء خروجهم بتزويد القوات الامنية والقوات الساندة باسماء قادة وعناصر التنظيم الاجرامي المتواجدين داخل مدينة الفلوجة تمهيدا لاعتقالهم حال اقتحام مركز المدينة”.

واضاف المصدر ان “اهالي المنطقة اعلنوا استعدادهم لمساندة القوات الامنية والقوات الساندة لها عند اقتحامها المدينة”، مبينا ان “اهالي المنطقة اكدوا للقوات الامنية قيام عناصر التنظيم الاجرامي بنقل مقراتهم الى داخل الاحياء السكنية بعد تعرض اماكن تواجده الى قصف مدفعي وجوي”.

وتمكنت القوات الأمنية والحشد الشعبي من تحرير منطقة المخازن ومساحات واسعة من منطقة الشهابي، ومنطقتي السجر والصبيحات فضلا عن اقتحام منطقة النعيمية والتوجه نحو منطقة حي الشهداء، وتحرير جسر التفاحة جنوب شرق الفلوجة، والمجلس البلدي في الكرمة وذلك بعد ساعات على إعلان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي انطلاق عمليات تحرير الفلوجة.

وكانت فصائل الحشد الشعبي اكملت استعداداتها وتحشيداتها في محاور قضاء الفلوجة المختلفة خلال الايام القليلة الماضية، فيما وصلت تعزيزات عسكرية هي الاولى من نوعها إلى محيط القضاء.

ويتوقع خبراء أن تكون معركة الفلوجة “اسهل واسرع” معركة يمكن ان تخوضها القوات المسلحة العراقية والحشد الشعبي نظرا لحجم الاستعدادات والتحضيرات التي سبقت انطلاق العملية بالاضافة الى انهيار “ داعش” داخل الفلوجة.

يذكر أن تنظيم “ داعش” الإجرامي فرض سيطرته على قضاء الفلوجة قبل حوالي ثلاثة اعوام، حيث أعلنها التنظيم أول ولاية له في العراق، وذلك ابان حركة ما سميت بــ”ساحات الاعتصام” الذي شهدته محافظة الأنبار وانتهت باجتياح” داعش” لاجزاء واسعة من المحافظة.انتهى/12أ

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here