رئيسا الوزراء والبرلمان يقفان دقيقة صمت على….

0
561

ورقة وقلم

 

كتب /  امير العلي …

اضهرت الصور المنشورة في وسائل الاعلام مؤخرا وقوف رئيسا الوزراء والبرلمان في دقيقة صمت في احدى غرف البرلمان العراقي امام القنفة البيضاء!!، نعم نسوا كل جراحاتنا وضحايا التفجيرات السابقة والاخيرة ولم يبادروا بزيارة مواقع التفجيرات بل كان حزنهم على القنفة البيضاء.

#_قنفتي_هيبتي، شعار رفعه شباب العراق على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ان اثارت صور زيارة حيدر العبادي وسليم الجبوري ” المنتهية حكومتهم” غضب الشارع العراقي بسبب الحزن الواضح على تلك القنفة البيضاء، وعلى اثر حزنهم على تلك القنفة اصدر العبادي امرا بمحاسبة كل من دخل البرلمان العراقي واعتبرها مساسا بهيبة الدولة، فهيبة الدولة تكمن في القنفة البيضاء!!.

التقط الشباب العراقي صورا مشابهة لتلك التي تصور بها العبادي والجبوري امام قنفتهم المهيوبة لتحمل هذه الصور رسالة ساخرة لموقف من كانا رئيسا الوزراء والبرلمان، واقترح المعلقون في احدى الصفحات على الفيسبوك بطريقة هزلية ان يعلنوا عن تخصيص مناسبة سنوية للوقوف صمتا على تلك القنفة لمؤازرة ومواساة العبادي والجبوري.

بعد ان وقفوا على قنفتهم صمتا وحزنا فهل سيقفون على قندرة الاء الطلباني حزنا كذلك؟؟

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here