الكتل الكردستانية تعد اقتحام المتظاهرين للبرلمان ضربة “موجعة” للعملية السياسية

0
496

الكتل الكردستانية

 

المعلومة/بغداد..

عدت الكتل الكردستانية، اليوم الاحد، اقتحام المتظاهرين للمنطقة الخضراء ومجلس النواب ضربة موجعة للعملية السياسية ولهيبة الدولة.

وقالت الكتل الكردستانية في بيان تلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه، “نستنكر وندين بشدة اقتحام مجلس النواب العراقي الذي يمثل سلطة الشعب والاعتداء على النائب الثاني لرئيس المجلس آرام شيخ محمد وعدد من النواب الكرد ونواب من بقية الكتل النيابية”.

واضاف البيان أن “هذا الهجوم على مقر سلطة الشعب المنتخبة يؤكد وجود اجندات حزبية وشخصية مغلفة بشعارات براقة ومسميات اخرى، وهذه الاجندات تحاول فرض إرادة جهة معينة، ونحن في الكتل الكردستانية لايمكن أن نقبل بفرض أية أجندة من قبل أية جهة سياسية”.

واشار البيان الى أن “ما حصل يوم أمس من انفلات أمني كان بمثابة ضربة موجعة للعملية السياسية ولهيبة الدولة العراقية وخرق أمني خطير، ومن المؤسف أنه لم يكن هناك أي دور للحكومة في منع ما حصل، وهذا إن دل على شيء فهو يدل على هشاشة الحكومة وضعفها، كما أن القوات الأمنية لم تقم بأي دور في حماية مبنى البرلمان والحفاظ على سلامة النواب”.

وتابعت الكتل الكردستانية، بحسب البيان “اننا إذ نعبر عن استنكارنا الشديد لما حصل أمس من اعتداءات وانتهاكات وفوضى أمنية، نؤكد رفضنا أن تتكلم جهة معينة بإسم الشعب وتجعل نفسها ناطقاً بلسان الجماهير، ونرفض ان يتم استخدام الناس البسطاء وسيلة لتحقيق أهداف سياسية معينة، كما نؤكد للجميع أننا في الكتل الكردستانية ستكون لنا مواقف اخرى مما حصل أمس، إذ يتحتم علينا اليوم إعادة النظر في كيفية مشاركتنا ككرد في العملية السياسية برمتها”. انتهى/25ر

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here