انفجارات فضائية تلوث الأرض بالمخلفات المشعة

0
1048

انفجار فضائي

 

المعلومة/ بغداد..

اكتشف علماء الفلك أن الأرض قد تعرضت للقصف بالنظائر المشعة بعد انفجار عدد من النجوم العملاقة بالقرب من كوكبنا.

وعثر فريق العلماء على كميات كبيرة من نظير الحديد شبه المستقر وهو النظير حديد-60 أو 60Fe في بطن الأرض تحت قاع المحيطات الهادئ والأطلسي والهندي.

وتدخلت كميات من هذا النظير في الارض منذ أكثر من مليون سنة بعد أن انفجر عدد من المستعِرات العظمى.

وحدث الانفجار الأول قبل أكثر من 2.3 مليون سنة بينما وقع الانفجار الثاني منذ أكثر من 1.5 مليون سنة.

ووفقا لتقديرات العلماء كان النجمان يقعان على بعد 196-424 سنة ضوئية عن الأرض.

وجمع فريق البحث أكثر من 120 عينة من قاع المحيطات المذكورة، وبما أن العمر النصفي الإشعاعي للنظير Fe-60 يعادل 2.6 مليون سنة، فإن مثل هذه النظائر المتبقية على الأرض تعتبر دخيلة وآتية من الفضاء.

وأضاف الباحثون أن الأرض قد تعرضت في الماضي البعيد عدة مرات للقصف بالمخلفات النووية بعد انفجارات النجوم العملاقة منذ 1.7 إلى 3.2 مليون سنة.

يشار إلى أن وقت الانفجارات تزامن مع وقت تغيرات مناخية على الأرض. انتهى/25ق

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here