جون كيري يقشمر نفسه قبل الاخرين

0
408

 

قلم

كتب /  رشيد سلمان …

نفاق أمريكا الأخلاقي في مجال حقوق الانسان في الخليج الوهابي بقيادة السعودية أسبابه كما يلي:

 

أولا: بعد اكتشاف النفط أمريكا سيطرت على النفط السعودي بينما بريطانيا سيطرت على بقية الخليج الوهابي.

ثانيا: لإخراج الاتحاد السوفييتي من أفغانستان احتاجت أمريكا الى منظمات إرهابية كالقاعدة ثم طالبان جهّزتهما دول الخليج بالإهابين وبالمال.

ثالثا: القواعد العسكرية في السعودية و البحرين و الكويت و قطر.

رابعا: بيع السلاح الخردة للخليج الوهابي.

خامسا: الرشاوي الكاش او كهدايا.

 

تصريحات جون كيري من البحرين حول حقوق الانسان هناك دلّت على حماقته لاعتقاده ان مطالبته بحقوق الانسان و إطلاق سراح السيدة زينب الشيعية يكفي لستر عورة أمريكا هناك.

 

جنود الاسطول الخامس في البحرين لبسوا الأقنعة لقتل و تعذيب الشيعة المنتفضين بالاشتراك مع الجيش السعودي و شمل ذلك الأطباء و الممرضات لانهم اسعفوا المصابين.

 

جون كيري يعلم ان بعد ذهابه سيعاد سجن السيدة زينب و تعذيبها و لكنه يعتقد انه ضحك على ذقون الاخرين بينما هو يضحك على ذقنه.

 

 

الشيعة في البحرين نسبتهم 75% من السكان و هم سكان البحرين الأصليين و العائلة المالكة ليست بحرينية تعذبهم و تقتلهم و تسقط جنسياتهم تحت سمع وبصر أمريكا المنافقة و مباركتها.

 

ما يحدث في البحرين ضد الشيعة يحدث في السعودية حيث نسبتهم 30% و منابع النفط في ارضهم و مع ذلك تقطع رؤوسهم بالسيف و يعذبون تحت سمع و بصر السفارة الامريكية و بمباركتها.

 

في الكويت الشيعة يقتلون بالمفخخات في حسنياتهم بأمر الاسرة لحاكمة برضى أمريكا و مباركتها.

 

في العراق و سوريا يقتل الشيعة بواسطة داعش صنيعة أمريكا و بمساعدة الطائفي الاحمق الوهابي ادرغان.

 

في اليمن التحالف الإسلامي و العربي و الخليجي بقيادة السعودية يقتل الحوثيين في بيوتهم و في المستشفيات و الأسواق بالقنابل العنقودية الامريكية و الاوربية المحرمة.

 

أوباما و من معه من سياسيين و عسكر يهرجون ليلا و نهارا عن تهميش السنة في العراق بينما هم يشغلون الرئاسات الثلاث و شبكاتها بنسبة اكبر مما يستحقون و في نفس الوقت يباركون قتل الشيعة في المنطقة.

كلما جاء كيري او غيره من الساسة و العسكر الامريكان الى الخليج الوهابي لديهم (كليشة) خسيفة (ايران سبب الحرب في سوريا و اليمن) لكسب ملوك و امراء مجرمين.

 

نصيحة الى جون كيري: نفاق امريكي في مجال حقوق لا يمكن الالتفاف عليه بتصريحات بائسة ما يعني انك تقشمر نفسك.

 

ملاحظة: الاتحاد الأوربي بقيادة البريطاني كاميرون و الفرنسي هولاند و الألمانية ميركل يشارك أمريكا في نفاقها في مجال حقوق الانسان في الخليج الوهابي بسبب بيع السلاح و الرشاوي.

سؤال لكيري و القادة الغربيين المنافقين: لماذا المنطقة يسودها القتل و الدمار بينما الخليج الوهابي آمن؟

الجواب: لان الإرهاب وهابي يرعاه الغرب بقيادة أمريكا لتحقيق سياسته و بيع سلاحه.

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here