شهود عيان: “داعش” أطلقت النار عشوائياً على المدنيين بعد قصف مقراتها في الموصل

0
1105

قصف جامعة الموصل

 

المعلومة/خاص/..

أفاد سكان محليون، الاثنين، بأن “ داعش” الاجرامي أقدم على إطلاق النار عشوائياً على المدنيين بعد قصف مقراته مما أدى إلى مقتل أكثر من 20 مدنياً شمالي الموصل.

وقال شهود عيان لوكالة /المعلومة/ إن “مدينة الموصل شهدت، أمس، قصفاً عنيفاً استهدف أربعة مقرات تابعة لداعش الاجرامي، في منطقة المجموعة الثقافية شماي الموصل، وهي كل من مبنى رئاسة جامعة الموصل، وعمارة المحمود في المجموعة الثقافية، ومقهى الكرم، وأحدى بنايات الاقسام الداخلية”.

واضاف الشهود أن “ داعش الاجرامي أطلق النار بشكل عشوائي على المدنيين في شارع المجموعة الثقافية والذي يعتبر من الشوارع الاستراتيجية المكتض بالمدنيين، مما أدى الى مقتل ما يقارب 20 مدنياً، بهدف رفع عدد الضحايا المدنيين وكسب تعاطف أهالي المدينة”.

وذكر مصدر طبي من مستشفى الجمهوري في الموصل، طلب حجب أسمه، لوكالة /المعلومة/ إن “غالبية الضحايا من المدنيين كانت تستقر في أجسادهم رصاصات لأسلحة رشاشة خفيفة، وليس شضايا لصواريخ او غيرها، مما يدل على أنهم لقوا مصرعهم على يد “ داعش” وليس نتيجة القصف”.

وتتعرض مدينة الموصل خلال الايام القليلة الماضية إلى قصف عنيف استهدف مقار “ داعش” الاجرامي وما تسمى بالنقاط الاعلامية.

ومازالت عصابات داعش الاجرامية تسيطر على مدينة الموصل منذ العاشر من حزيران 2014 والتي ارتكب فيها التنظيم ابشع الجرائم ضد الانسانية بحق ابناء المدينة لاسيما من الاقليات الدينية مثل الايزيدية والمسيحيين والتركمان والشبك.انتهى/25ر

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here