النفط: سرقة داعش لمعدات مصفى بيجي وتفخيخ اجزاء اخرى تسببت بخروجه من الخدمة نهائياً

0
447

مصفى بيجي

المعلومة/ بغداد/..

اكدت وزارة النفط، الاحد، بان تنظيم “ داعش” الاجرامي سرق معظم معدات مصفى بيجي وعبث في البعض الاخر فضلا عن تفخيخ بعض الوحدات، مشيرة الى ان فريق العمل المباشر يعمل على تصليح خط الانتاج صلاح الدين (1) بعد رفع كافة الالغام.

وقالت الوزارة في بيان تلقت وكالة /المعلومة/، نسخة منه، ان “الوزارة بجميع كوادرها مهتمة جدا بتحقيق الاستقرار في السوق المحلية وتلبية الطلب على المشتقات النفطية وقد استنفرت جميع دوائرها في الانتاج والاستيراد والتوزيع من اجل تحقيق ذلك وقد واجهت بعض المعوقات خلال الفترة السابقة بسبب خروج مصفى الصمود “بيجي” عن العمل لتردي الاوضاع الامنية في محافظة صلاح الدين لكن الوزارة تمكنت من توفير المشتقات النفطية للمواطنين”.

واضاف البيان انه “بعد الاطلاع الميداني وبسبب اضرار الحرب وسرقة المعدات من قبل عصابات داعش الارهابية والعبث المبرمج في بعض المعدات الاخرى، فضلا عن تفخيخ بعض الوحدات الاخرى قرر فريق العمل المباشرة بتصليح خطوط الانتاج”.

واشارت الى انه “تم مفاتحة مجلس الوزراء والوزارت المعنية ذات العلاقة بتوفير متطلبات تحقيق ذلك من خلال قيام وزارة الدفاع برفع الالغام والمخلفات الحربية وتهيئة الموقع للعمل ، فضلا عن توفير الحماية الكاملة للمصفى ومحيطه ومسار الانابيب المغذية والناقلة للمنتوج الى جانب توفير الحماية الامنية لمأخذ الماء ، فضلا عن اعادة تجهيز الطاقة الكهربائية”، مبينة انه “لاسباب عديدة لم يتحقق من مخاطبات الوزارة سوى رفع الالغام من قبل الدفاع ومازلنا ننتظر ونتابع تنفيذ ماسبق”.

واكدت وزارة النفط انها “تعمل على ايجاد بدائل لتحقيق زيادة في انتاج المشتقات النفطية لان استقرار امن المحافظات المضطربة يتطلب المزيد من توفير المشتقات النفطية، ولم تتمكن الوزارة من ذلك بسبب تدمير الخط الناقل للمصفى وعدم امكانية نقل كميات النفط الخام المطلوبة بعدد كبير من الحوضيات يصل الى 300 ناقلة يوميا”.انتهى/ 25 ش

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here