الكلداني: رفض مجلس نينوى دخول الحشد الى الموصل زوبعة في فنجان

0
481

ريان الكلداني

المعلومة / خاص /..

اعتبر عضو هيئة الرأي في الحشد الشعبي والقيادي عن المكون المسيحي ريان الكداني، الاثنين، قرار مجلس محافظة نينوى برفضه دخول ومشاركة الحشد الشعبي بعمليات التحرير المرتقبة بانها “زوبعة في فنجان” ، مشيرا الى ان الحشد الشعبي يمتثل لأوامر القائد العام للقوات المسلحة وليس الى مجلس المحافظة.

وقال الكلداني في تصريح لوكالة / المعلومة /، ان “تصويت مجلس محافظة نينوى على رفضه دخول قوات الحشد الشعبي لن يؤخذ بها ومجرد زوبعة في فنجان”، مشيرا الى ان ” هذا القرار محاولة لثني الإرادة الوطنية لدخول وتحرير المحافظة استجابة لأجندات خارجية”.

وتساءل الكلداني “أين كان مجلس المحافظه وأعضائه من دخول تلك العصابات الى المحافظة واستباحة الأرض والعرض؟”، مضيفا ان “هؤلاء سيفرون من أول رصاصة يطلقها الحشد على عصابات داعش”.

وتابع ان “ الحشد الشعبي المكون لجميع الطوائف والمكونات لن يهتم لمثل هكذا تصريحات كونه مرتبطا بالقائد العام للقوات المسلحة وهو الامر الناهي وقد أعطى الضوء الأخضر لدخول الحشد ومشاركته القوات الامنية بعمليات التحرير”، لافتا الى ان “هنالك خمسة ألوية من محافظة الموصل منظمة الى الحشد منها كتائب بابليون المسيحية وهم المدافع الشرعي عن المحافظة”.

وأعلن عضو هيئة الرأي عن كتائب بابليون ان “ الحشد الشعبي سينطلق بعمليات واسعة لتحرير الشرقاط والحويجة ولن يأخذ بمثل هكذا كلام طارئ لن يقدم او يؤخر”.

وصوت مجلس محافظة نينوى ،اليوم الاثنين، بالإجماع على رفض مشاركة الحشد الشعبي في تحرير المحافظة .

يذكر أن رئيس الوزراء حيدر العبادي أكد، خلال حضوره جلسة البرلمان في ، الـ20 شباط 2016، أن قوات الحشد الشعبي ستشارك في العمليات العسكرية المرتقبة لتحرير مدنية الموصل من سيطرة عصابات داعش. انتهى 25 ك

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here