الأديب: العلمانيون وحزب الدعوة لا يمكن أن يلتقيا فالعِداء فكري وآيدولوجي

0
355

علي-الاديب

المعلومة/ خاص ..

رأى رئيس كتلة ائتلاف دولة القانون البرلمانية النائب على الأديب، الاثنين، أن حزب الدعوة والعلمانيين لا يمكن أن يلتقيا كون العِداء بينهما فكريا وآيدولوجيا، فيما أشار إلى أن بعض العلمانيين معتدلون.

وقال الأديب في مقابلة خاصة مع وكالة /المعلومة/ ستنشر بالكامل يوم غد إن “هذا العداء بين الطرفين هو فكري وآيدولوجي كان وما يزال وسيبقى لانهما مدرستين ولا يمكنهما ان يلتقيان لان العلمانية معادية للدين”.

وأضاف أن “هنالك علمانية معتدلة ليست ضد الدين ولكن هنالك علمانية متشددة تعادي أي نظام ديني”، موضحا أن “في العراق لايوجد نظام ديني، مستدركا بالقول “وجود أحزاب دينية لكن نظامها غير ديني وإنما هو ديمقراطي مدني لكنها تحوي عناصر متدينة ملتزمة بالدين لكن مشروعنا ونظامنا وقانوننا هو من مخرجات الحالة الديمقراطية”.

واعتبر الاديب القيادي البارز في حزب الدعوة  أن “النظام الحاكم في العراق حاليا ليس دينيا لكن ما يعرض الان من تنظيمات مسلحة مثل داعش وغيرها وما سببتها من فوضى باسم الاسلام والشعارات الدينية ساهمت بتشويه الاسلام والنظرية الاسلامية وهو ما يلقي بظلاله على الاحزاب الاسلامية المعتدلة، وهذا احد الاسباب التي تعطل قيام النظام الديني”. انتهى 25ل

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here